2019-10-03 08:28:25

شفق نيوز/ اعلنت المفوضية العليا لحقوق الانسان يوم الخميس عن مقتل 12 متظاهرا، واصابة المئات في ‏‏اخر تحديث لحصيلة الضحايا نتيجة الاحتجاجات في العراق كافة.

وقال عضو المفوضية العليا لحقوق الانسان علي البياتي في بيان اليوم، ان عدد القتلى بلغ 11 مدنيا بينهم عنصر أمني فيما بلغ عدد المصابين 650 شخصا بينهم 87  عنصر أمن.

واضاف ان عدد المعتقلين بلغ 122 شخصا، مشيرا الى انه تم اطلاق سراح اغلبهم.

وكان مصدر في الشرطة العراقية وشهود عيان قد افادوا في وقت سابق من اليوم بمقتل ناشط مدني، و زوجته على ايدي مسلحين مجهولين وسط مدينة البصرة اقصى جنوب العراق.

وقال المصدر والشهود لشفق نيوز، ان مسلحين مجهولين قتلوا الناشط المدني (حسين عادل) و زوجته (سارة) بعد ان اقتحموا شقتهما وسط مدينة البصرة.

يشار الى ان عادل و زوجته سارة كان يقومان بإسعاف المصابين ومعالجة حالات الاختناق التي حدثت خلال التظاهرات في محافظة البصرة في اليومين الماضيين.

وأعلن رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي حظر التجول في بغداد اعتبارا من الخامسة من صباح اليوم الخميس حتى إشعار آخر.

وخرج الالاف من الاشخاص في ساحة التحرير وسط بغداد يوم الثلاثاء في تظاهرات احتجاجية مطالبين بتوفير الخدمات، وتحسين الواقع المعيشي، وتوفير الوظائف للعاطلين، والقضاء على ظاهرتي البطالة المتفشية في المجتمع، والفساد المالي والاداري المستشري في دوائر الدولة ومؤسساتها.

من جهتها قالت مصادر من الشرطة ومصادر طبية يوم الخميس إن 11 شخصا بينهم شرطي قتلوا في احتجاجات خلال الليل في مدينتين بجنوب العراق ليرتفع بذلك عدد القتلى إلى 18 منذ شابت أعمال العنف احتجاجات مناوئة للحكومة قبل يومين.

وأضافت المصادر أن سبعة محتجين وشرطيا قتلوا في الناصرية خلال اشتباكات بين المتظاهرين وقوات الأمن بينما لقى أربعة مصرعهم في مدينة العمارة.

FaceIraq
}