2019-09-12 19:26:13

أعلنت خمس مدن رئيسية فرنسية -هي باريس وليل ونانت وجرونوبل وكليرمون فيران- حظر استخدام المبيدات الحشرية على أراضيها، وذلك على أمل "تغيير القانون"، في خضم الجدل الدائر حول الحد الأدنى من المسافات بين المنازل والمناطق المسموح فيها برش المبيدات الحشرية، وذكرت المدن الخمس- في بيان مشترك نقله راديو "فرنسا الدولي" اليوم- أنه يجب اتخاذ نهج منسق لتغيير القانون، والمساهمة في الحفاظ على التراث القيم للتنوع البيولوجي في أقاليم فرنسا وصحة مواطنيها.

وكانت فرنسا تبحث إقامة أحزمة خالية من المبيدات الحشرية حول المناطق السكنية، بعد أن أعلن عدد من رؤساء البلديات حظر استخدام مبيدات الأعشاب الضارة مثل الجليفوسات في مدنهم.

وقالت كالة تابعة لـ"منظمة الصحة العالمية"، في عام 2015 إن الجليفوسات قد يسبب السرطان، مما دفع مجموعة كبيرة من المزارعين للتوجه للقضاء ضد الشركة المنتجة لفرض حظر على مبيعات الجليفوسات في أنحاء الاتحاد الأوروبي ابتداءً من العام المقبل، فيما تعهد الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بحظره في أنحاء البلاد عام 2021، مما أطلق صيحة نداء بين المزارعين الذين طالبوا ببدائل فورية.

ويسري الحظر على استخدام الجليفوسات وغيره من المبيدات التجارية في الأماكن العامة مثل المتنزهات والحدائق العامة منذ عام 2017، وتقرر توسيع نطاق الحظر هذا العام ليشمل أماكن السكن الخاصة. وجاءت مبادرة الحكومة بعد قرار أصدرته محكمة إدارية في "رين" غرب فرنسا يقضي بأن رئيس بلدية "لونجوليه" تجاوز سلطاته عندما حظر رش المبيدات الحشرية في نطاق 150 مترًا من مقر إقامته في قريته.

}