2019-08-22 22:06:56
فتحت السلطات المختصة في ولاية فلوريدا الأميركية، تحقيقا لمعرفة أسباب الاضطراب العصبي الغامض، الذي أصاب حيوانات الفهد والوشق، وبات يمنعها من التنقل بشكل طبيعي.

وقالت الوكالة المعنية بالصيد والثروة الحيوانية البرية في  فلوريدا إن "جميع الحيوانات المصابة لا تسير بشكل طبيعي أو أنها تعاني من مشاكل في قوائمها الخلفية"، وفقا لما ذكرته وكالة "فرانس برس".

وسجلت كاميرات المراقبة صورا لهذه الحيوانات، وهي من فصيلة السنوريات، بدرجات مختلفة من المرض الذي لا تزال أسبابه غير معروفة حتى الآن.

غير أن بعض الفرضيات المطروحة لتفسير هذا الحالة المرضية المجهولة، تشير إلى أمراض معدية أو نقص غذائي أو التعرض لمواد سامة.

ولا يزال العلماء يسعون إلى تحديد نطاق مشكلة السنوريات، على الرغم من أن عدد الحيوانات التي ظهرت عليها هذه الأعراض ما زال منخفضا نسبيا.

وقال مدير معهد الأبحاث في مديرية الصيد والثروة الحيوانية في فلوريدا جيل ماكراي إنه "تم استبعاد أمراض كثيرة"، مشيرا إلى أن المديرية تتعاون مع الأجهزة الفيدرالية والعديد من الخبراء من حول العالم لمعرفة طبيعة المشكلة الغامضة.

وذكرت شبكة "سي إن إن" الإخبارية أنه تم تسجيل حالتين على الأقل لهذا المرض العصبي المجهول الذي يصيب السنوريات، وسجلت الحالة الأولى لحيوان الوشق، فيما سجلت الثانية لفهد.

وأشارت المديرية إلى أنه تم حصر 8 حالات بين الفهود وحالة واحدة لحيوان الوشق، ويبدو أنها مصابة بهذا المرض الغامض حتى الآن، وإن كانت بدرجات متفاوتة.

وحيوانات الفهد والوشق هما الفصيلتان الوحيدتان من السنوريات التي تعيش في ولاية فلوريدا، وهما مصنفتان ضمن قائمة الحيوانات المهددة بالانقراض.

YesIraq
}