2019-06-27 20:10:17

للمرة الثانية، تعرضت المستشارة الألمانية، إنغيلا ميركل، لوعكة صحية في أثناء وقوفها جانب الرئيس الألماني، فرانك فالتر شتاينماير.

وفي أثناء احتفالية خاصة بتعيين وزير العدل الجديد، وقفت المستشارة إلى جانب الرئيس الألماني، وحدثت له الرعشة التي سبق وأن تعرضت لها، حسب وكالة أنباء “رويترز”.
وقدم الحضور كوبا من المياه إلى ميركل، إلا أنها رفضت تناوله.
​ووصلت المستشارة إلى البرلمان بعد الواقعة بنصف ساعة وهي بحالة جيدة.
وللمرة الثانية وقعت هذه الحادثة، حيث بدا على ميركل خلال وقوفها أمام حرس الشرف بجانب الرئيس الأوكراني ارتجافات شديدة في ساقيها وجسمها، لكن عندما سارت برفقة زيلنسكي أمام حرس الشرف خفّ الارتجاف بوضوح.
وربط نائب مدير قسم الطوارئ في مستشفى هامبورغ-إبندورف الجامعي، ألكسندر شولتسه، في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) حالة ميركل بنقص محتمل للسوائل في جسمها، مضيفا أن الارتجاف في حد ذاته ليس أمرا مثيرا للقلق من المنظور الطبي.


}