2019-06-09 15:21:17

شفق نيوز/ اضطرت مئات العوائل العراقية للنزوح من قرى غرب الموصل (400 كلم شمال بغداد) بعدما التهمت النيران مزارع للقمح والشعير في وقت متأخر من الليل السبت-الأحد.

وقال الرائد جلال علي من شرطة محافظة نينوى اليوم الأحد، إن "النيران انتشرت بسرعة كبيرة في مزارع القمح والشعير في قضاء سنجار (110 كلم غرب الموصل) بعدما أضرم مسلحون مجهولون النيران فيها، قبل أن يلوذوا بالفرار إلى جهة مجهولة".

وأضاف بأن "النيران انتشرت بمناطق وقرى عديدة في القضاء ووصلت إلى منازل المزارعين".

وأوضح أن نحو 700 عائلة نزحت من هذه المناطق باتجاه الموصل بعد أن طالت النيران مزارعهم، مشيرا إلى أن مزارعين اثنين لقيا حتفهما جراء الحرائق.

وعلى مدى الأسابيع القليلة الماضية، التهمت حرائق كبيرة مساحات واسعة من الأراضي الزراعية في مناطق مختلفة من العراق في وقت كان المزارعون يستعدون فيه لموسم الحصاد.

ومع ارتفاع درجات الحرارة يتخوف جميع المزارعين من اتلاف محاصيلهم في وقت تتهم قوات الأمن عناصر داعش باستغلال التوقيت المناسب لمضاعفة خسائر الفلاحين والوقوف وراء الحرائق، فيما يتهم مواطنون جهات نافذة بالوقوف وراءها.وحسب مديرية الدفاع المدني فإن إحصائية مجمل حرائق المحاصيل الزراعية في العراق خلال شهر واحد فقط، بلغت 272 حريقا أتلف خلالها 40 ألف دونم.
وذكرت المديرية في بيان لها أن "حوادث الحرائق التي طالت حقول المحاصيل الزراعية من 8 مايو لغاية 8 يونيو، وشملت حقول الحنطة والشعير في عدة محافظات من البلاد بلغت 272 حادثاً".
وأضاف البيان أن "أسباب الحوادث كانت كالتالي، 74 حادث عطب أسلاك كهربائية، 35 حادثا متعمدا، 25 حادث شرارة نار من الحاصدة، 22 حادثا بسبب رمي أعقاب السجائر المشتعلة، 32 حادثا مصدرها نار خارجية، 84 حادثا لم تحدد من قبل الأدلة الجنائية".

وبحسب الجدول الذي نشر احصائية الحرائق خلال شهر، "تصدرت محافظة صلاح الدين المحافظات بنسبة اندلاع الحرائق فيها والتي بلغت 94 حريقا تلتها نينوى بـ55 حريقا وكركوك بـ51 حريقا".

فيما شهدت العاصمة بغداد ستة حوادث حريق للمحاصيل الزراعية.

FaceIraq
}