2020-03-20 19:03:34

شفق نيوز/ حجرت مستشفى الصدر العام ببغداد يوم الجمعة على أطباء وممرضين جراء مخالطتهم لمريض أخفى سفره لإيران وتبين لاحقاً إنه مصاب بفيروس كورونا الجديد.

وقالت المستشفى في بيان ورد لشفق نيوز، إنه تم "حجر مجموعة من الاطباء والكادر التمريضي كإجراء احترازي لحين ظهور النتائج نظرا لملامسة مراجع مريض مصاب بعجز القلب وكان يخفي معلومة وصوله من ايران رغم سؤاله".

وتابع البيان أنه "لم تظهر على المريض علامات الفايروس بداية دخوله المستشفى لردهة الانعاش لانه في بدايته، وبينت نتائج التحليل لاحقا انه مصاب بفايروس كورونا بعد تحويله الى مدينة الطب".

وطالبت المستشفى، جميع المرضى المراجعين الى المستشفى، بـ"عدم اخفاء المعلومات عن الكادر الطبي حفاظا على سلامتهم وسلامة المنتسبين والعاملين في المستشفى ونؤكد إن المصداقية هي أساس التعامل".

وأكدت المستشفى أنها مفتوحة ولاصحة لخبر اغلاقها والمستشفى وهي تعمل على مدار 24 ساعة، مشددة على أنه لا صحة لوجود 15 مصابا بفايروس كورونا في المستشفى.

}