2019-09-05 09:07:51

شفق نيوز/ قال أحمد وسام، أمين الفتوى بدار الإفتاء المصرية، إن التمسح بمقامات الصالحين والأولياء من آل البيت ليس بدعة أو شرك وأنه أمر جائز.

جاء ذلك في مقطع فيديو نشرته دار الإفتاء على صفحتها الرسمية بفيسبوك، حيث رد وسام على سؤال إن كان التمسح بمقامات الصالحين بدعة أم جائز؟ قائلا: "هذا جائز ما فيش مانع، التمسح هو تبرك وقد وجدنا هذا التمسح حتى في أحوال الناس العاديين ونجد من يقول في شعره ’ أَمُرُّ عَلى الدِيارِ دِيارِ لَيلى.. أُقَبِّلَ ذا الجِدارَ وَذا الجِدارا‘".

وتابع قائلا: "سيدنا الشيخ الشعراوي رحمه الله قصة نحكيهالكو.. كان في زيارة للمدينة المنورة وكان يتمسح بمقام رسول الله صلى الله عليه وسلم، هذه الروضة العطرة، فنهره أحد أفراد الأمن وأغلظ له بالقول، فغضب الشعراوي وعاد إلى الفندق، وكذه ممكن تحصل أزمة سياسية بين البلدين (كان الشعراوي وزيرا للأوقاف بمصر حينها) ولكن الجهات المعنية أرسلت له الجندي لكي يعتذر له".

وأضاف: "الجندي أراد أن يقبل رأسه (الشعراوي) فقبل الطاقية التي كان يرتديها، فقال له (الشعراوي) تعال هنا ، أنت عملت ايه؟ فأجاب قبلت رأسك بعتذر لك، قال له لا أنت لم تقبل رأسي أنت قبلت الطاقية، فأجاب (الجندي) طيب وماله الطاقية على رأسك يعني أي حاجة منك، فقال: شفت؟ أنا برضه عملت كده قصدي سيدنا النبي مش قصدي الحديد ففهم الرجل.."

}