2019-07-07 21:25:29

شفق نيوز/ اعلن رئيس مؤسسة لوتكه (القمة) لشؤون النازحين واللاجئين، اليوم الاحد، عن اعداد النازحين واللاجئين الساكنين في اقليم كوردستان، مطالبا الامم المتحدة والحكومة العراقية بتأمين احتياجاتهم.

وقال رئيس المؤسسة اري جلال ان هناك اكثر من 250 الف لاجئ يعيشون في اقليم كوردستان وهم محرومون من معظم الحقوق الاساسية، مبينا ان من المتوجب على الامم المتحدة والحكومة العراقية زيادة الخدمات، لحين تمكن هؤلاء اللاجئين من العودة الى اوطانهم.

واضاف اري جلال "على الرغم من انه في بداية حرب داعش توجه نحو نصف مليون عراقي معظمهم من اقليم كوردستان الى دول العالم وخصوصا الدول الاروربية كلاجئين، الا ان اعداداً كبيرة من من اللاجئين من دول الجوار قدموا الى اقليم كوردستان وهم يعيشون فيها منهم 249 الفا و639 لاجئا سوريا و20 الفا و575 لاجئا تركيا و13 الفا و162 لاجئا ايرانيا و756 لاجئا فلسطينيا".

وتابع ان معظم النازحين واللاجئين في الاقليم يعيشون بين المجتمع المضيف، في حين يعيش 37% منهم فقط في المخيمات التي تعدادها 38 مخيما.

وبشأن نسبة توزيع اللاجئين على المخيمات اكد اري جلال ان توزيعهم يكون بالشكل الاتي:

50  % من النازحين يعيشون في محافظة اربيل و31% منهم في دهوك و19% في محافظة السليمانية.

ونوه الى ان 40% من النازحين هم من العرب السنة و30% منهم من الايزيدين و13% من الكورد و7% منهم من المسيحيين وان 10% منهم من الشيعة والمسيحيين او الشبك او بعض المذاهب الاخرى.

وتابع انه مع ذلك في سنة 2018 بلغ عدد النازحين واللاجئين السوريين الذين تركوا اقليم كوردستان وعادوا الى بلادهم 32 الفا و51 عادوا الى المناطق المحررة او هاجروا الى  الدول الاوربية.

YesIraq
}