2019-12-24 17:04:45

شفق نيوز/ وجه زعيم الحزب الديمقراطي الكوردستاني مسعود بارزاني، اليوم الثلاثاء، رسالة تهنئة الی المسيحيين في كوردستان والعراق والعالم، بمناسبة رأس السنة الجديدة وميلاد المسيح، مجددا التأكيد علی ضرورة تعميق ثقافة التعايش والتسامح والأخاء بين المكونات الكوردستانية، فيما اكد رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني بالمناسبة ذاتها ان كوردستان ستواصل مساعيها من اجل السلام والامان والاستقرار في المنطقة.

وجاء في رسالة وجهها رئيس الحزب الديمقراطي الكوردستاني وردت لشفق نيوز،  انه "بمناسبة رأس السنة الميلادية الجديدة وميلاد السيد المسيح علیه السلام، نوجه اجمل التهاني واحلی التبريكات الی الاخوات والاخوة المسيحيين في كوردستان والعراق والعالم ، ونتمنی لهم الهناء".

وجدد بارزاني التأكيد مرة اخری بهذه المناسبة علی ضرورة تعميق ثقافة التعايش والتسامح والأخاء بين المكونات الكوردستانية، متمنيا للمسيحیین ان يقضوا اعيادهم ومناسباتهم في ظل الوئام والاستقرار، وان يعم السلام والتآخي في المنطقة.

من جهته اعلن رئيس اقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني في رسالة مماثلة وردت لشفق نيوز، انه يتقدم بالتهنئة للمسيحيين اينما يحتفلون بالمناسبة في جميع انحاء العالم ان يقضوا عيدا وعطلة سعيدة وآمنة، متمنيا ان يجلب هذا العيد معه الخير والسعادة والمصالحة للجميع.

واضاف بارزاني انه يجدد التأكيد بهذه المناسبة على ان اقليم كوردستان سيبقى دوما حضنا للتعايش والتسامح والسلم والمصالحة لجميع المكونات، مشددا على انه سيستمر في مساعيه من اجل السلام والامان والاستقرار في المنطقة.

ولفت بارزاني الى ان المسيحيين في اقليم كوردستان اصحاب الدار ومكون اصيل للبلد ولهم دورهم مع المكونات الاخرى في حماية وبناء الاقليم عبر التسامح والسلم والمصالحة، مشددا على ان اعياد وذكريات ومناسبات المسيحيين هي لجميع المكونات.

}