2019-08-06 15:19:07

شفق نيوز/ اعلن ممثل الكورد الفيليين في مجلس محافظة واسط حيدر هشام الفيلي يوم الثلاثاء عن تصويت الكتل السياسية في مجلس المحافظة على ابعاد المسؤولين الحكوميين من ابناء الشريحة من مناصبهم، واصفا هذا الامر بحملة جديدة للتهجير واستهداف وجود الشريحة بالمحافظة.

وقال الفيلي في مؤتمر صحفي عقده اليوم بمجلس المحافظة في واسط "اعلن بصفتي ممثلا للكورد الفيليين في مجلس محافظة واسط عن بدء اعادة حملة التهجير مجددا على هذا الشريحة اذ تم استهدافها اليوم بجلسة مجلس محافظة واسط باتفاقات ظالمة طالت ممثليهم في حكومة واسط المحلية".

واوضح انه "على اثر الاتفاقات السياسية التي تشكلت بموجبها الحكومة المحلية لواسط كان هناك حصة للكورد الفيليين فيها، ولكن ما حدث اليوم جدد الآلام والاحزان علينا واعاد مشهد التهجيير والتغييب وابادة 24 الف شاب من ابناء الشريحة وسلب الاموال والممتلكات والحقوق بإقصاء ممثلين من مناصبهم دون وجه حق"، مشيرا الى ان "ما جرى اليوم بجلسة مجلس المحافظة هو اعلان النكبة للكورد الفيليين مرة اخرى".

واكد الفيلي ان مجلس محافظة واسط واضافة الى خرقه القانون بجلسة اليوم فانه اقدم على ظلم شريحة مهمة في المجتمع العراقي كونها كوردية وشيعية"، داعيا ابناء الكورد الفيليين في العراق كافة الى مقاطعة انتخابات مجالس المحافظات.

وتابع بالقول ان "ما جرى اليوم لن نسكت عليه وسنتبع السبل القانونية كافة للوقوف ضده"، مطالبا الرئاسات الثلاث والمرجعية الدينية والامم المتحدة وزعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الى حماية شريحة الكورد الفيليين.

ونوه الى انه في جلسة اليوم تفاجأنا بطلب من هيئة الرئاسة بتحويلها الى مغلقة وتقديم طلب شفوي بإعفاء ممثلي الكورد الفيليين من مناصبهم الحكومية في محافظة واسط، لافتا الى انه المجلس قد صوت على الطلب بالاجماع.

واشار الفيلي الى اعفاء رئيس هيئة استثمار واسط، ومعاون مديرعام تربية واسط وهما كورديان فيليان من مناصبهما وفق الطلب المصوت عليه.

FaceIraq
}