2019-10-13 20:44:50

شفق نيوز/ بحث الحزبان الكورديان الرئيسان الديمقراطي الكوردستاني والاتحاد الوطني الكوردستاني في بغداد، اليوم الاحد، التطورات السياسية في اقليم كوردستان والعراق والتوترات الحاصلة في مناطق شمال شرق سوريا، ودعا الجانبان جميع الاحزاب والاطراف الكوردية والمنظمات الفيلية لتشكيل قائمة موحدة للانتخابات في بغداد.
وجاء في بيان عقب اجتماع بين الجانبين ورد لشفق نيوز، ان وفدا من الفرع الخامس للحزب الديمقراطي الكوردستاني برئاسة مسؤول الفرع شوان محمد طه، زار، مساء السبت مقر مركز تنظيمات بغداد للإتحاد الوطني الكوردستاني و تم إستقبالهم من قبل مسؤول المركز پولا طالباني و عدد من كوادر الحزب.
واضاف ان الجانبين تباحثا في مستهل اللقاء ان التطورات السياسية الأخيرة في إقليم كوردستان و العراق و المنطقة وخصوصاً التوترات الحاصلة في مناطق شمال سوريا.
وعبر الجانبان عن قلقهما إزاء أوضاع ومصير ومستقبل الشعب الكوردي في سوريا.
وفي جانب آخر من اللقاء تم التباحث حول إنتخابات مجالس المحافظات المزمع إجراؤها في نيسان من العام المقبل 2020.
ويأتي الإجتماع ضمن سلسلة الإجتماعات التي يعقدها الجانبان، ضمن الاتفاق المبدئي بين الحزب الديمقراطي و الاتحاد الوطني الكوردستاني والاحزاب الكوردستانية الاخرى، للمشاركه بقائمة موحدة في المناطق الكوردستانية خارج إدارة إقليم كوردستان.
هذا وتم الإتفاق على خوض الإنتخابات مع فتح باب الترحيب لكل المنظمات والتنظيمات الكوردية الفيلية والشخصيات المستقلة الكوردية لخوض التنافس الإنتخابي تحت خيمة واحدة تجمع كل مسميات الكورد في بغداد.
واشار البيان الى ان مسؤول الفرع الخامس شدد على ضرورة اتفاق الكورد في بغداد على مرشحين إثنين من الكورد في بغداد، مشيراً إلى إنه ينبغي أن تكون الإنتخابات وسيلة لتوحيد الصف القومي وليس الغاية الأساسية للقوى الكوردية.
وحذر "طه" من كثرة عدد المرشحين في إنتخابات مجالس المحافظات المقبلة والتي اثبتت فشلها بالسنوات السابقة وغير مجدية الغرض منها تشتيت الأصوات؛ وأكد مسؤول الفرع الخامس ضرورة التحرك للخروج بنتيجة إيجابية، ففي حال تكرار التجارب السابقة سيكون الخاسر الوحيد الصوت الكوردي، قائلاً "مانريده هو وحدة الصف الكوردي ببغداد وهي إنطلاقة لمرحلة اكبر".
وفي ختام اللقاء أكد الجانبان على ضرورة التواصل والتعاون لخدمة الكورد في بغداد و مناطق الوسط والجنوب.

 

}