2019-01-11 17:40:00

شفق نيوز/ القت قوات الامن الاسايش يوم الجمعة القبض على ما لا يقل عن 50 شخصا ارادوا احياء ذكرى الناشط الكوردية ساكنة جانسز وسط مدينة السليمانية.

وقال سوران حسين شقيق تارا حسين المتحدثة باسم حركة حرية المجتمع الكوردستاني جناح حزب العمال الكوردستاني في اقليم كوردستان على مواقع التواصل الاجتماعي اليوم، ان "قوات الامن الاسايش التابعة للاتحاد الوطني الكوردستاني قد اعتقلت أكثر من 50 شخصا في متنزه (آزادي) بينهم شقيقته واعضاء في حركة الحرية".

وبحسب المعلومات المتوفرة لشفق نيوز، فإن ما لا يقل عن 50 شخصا من ناشطين وانصار لحركة حرية المجتمع الكوردستاني جناح حزب العمال الكوردستاني في اقليم كوردستان ووسائل اعلام مقربة منه تجمعوا عصر اليوم في متنزه "آزادي" وسط مدينة السليمانية لإحياء ذكرى تلك الناشطة وزميلاتها من خلال عرض فيلم قصير عنهن.

وتشير المعلومات الى ان قوة من الامن الاسايش اقتحمت المتنزه ومنعت عرض الفيلم واعتقلت جميع الاشخاص الذين بدأوا بإحياء تلك الذكرى والى الان لم يتم اطلاق سراحهم.

وفي 9 يناير 2013، قتلت المخابرات التركية بالرصاص الناشطات الكورديات الثلاث: ساكنة جانسز التي تشكل رمزاً تاريخياً لحزب العمال الكوردستاني والمقربة من مؤسسة المسجون عبدالله أوجلان، وفيدان دوغان، وليلى سويليميز، وذلك في مقر مركز المعلومات الكوردي في باريس.

وكانت قوات الاسايش قد اغلقت سينما "سالم" في السليمانية اثر محاولة عرض الفيلم المتعلق بجانسز وزميلاتها الناشطات الكورديات.

 

 

 

 

YesIraq