2019-10-01 12:45:15

شفق نيوز/ تظاهر مئات العراقيين، يوم الثلاثاء، في ساحة التحرير وسط العاصمة بغداد، وعدد من المحافظات الأخرى، للمطالبة بالإصلاح والتغيير، وفقًا للشعارات التي رفعت في الاحتجاجات.
وشهدت الساحات العامة في العاصمة بغداد تشديدًا أمنيًّا منذ ساعات الصباح الأولى، إذ وصل المئات من المحتجين إلى ساحة التحرير، وطالبوا بإصلاح الأوضاع الاقتصادية، وإحداث تغيير جذري في واقع البلاد المتردي، فيما ذهب بعضهم إلى أبعد من ذلك وطالب بإسقاط الحكومة.
وبث المحتجون مقطعًا مرئيًّا على مواقع التواصل الاجتماعي، لأحد الناشطين ويُدعى أحمد الحلو، أعلن فيه تشكيل حكومة إنقاذ وطني، يترأسها الفريق الركن عبدالوهاب الساعدي، والفريق الركن عبدالغني الأسدي، ونائب رئيس الحكومة لشؤون الاقاليم مسرور بارزاني بحسب ما تلاه الحلو
والساعدي قيادي في جهاز مكافحة الإرهاب، يتمتع بشعبية واسعة، نقله رئيس الوزراء عادل عبدالمهدي إلى وزارة الدفاع قبل أيام؛ ما تسبب بموجة غضب ”عارمة“ في الشارع العراقي.
وحسب الحلو فإن عددًا من الكفاءات الوطنية والشخصية ستتولى مهمة إدارة الدولة، مثل سنان الشبيبي وهو شخصية اقتصادية، والذي سيكون لوزارة المالية، وعصام الجلبي لوزارة التخطيط وآخرين.

FaceIraq
}