2019-06-16 14:31:48

شفق نيوز/ أفاد أحمد توكلي، البرلماني السابق والعضو الحالي في مجلس تشخيص مصلحة النظام، اليوم الأحد بأن "744 ألف عامل خسروا وظائفهم، في الأشهر التسعة الأولى من عام 2018، مما زاد الوضع سوءًا، حيث يعانون من أضرار اجتماعیة حادة".
وفي إشارة إلى أن متوسط معدل التضخم في 12 شهرًا من عام 2018، كان نحو 47.5 في المائة، قال توكولي: "العامل الذي کان یحصل على أدنی راتب، وفي بداية العام الماضي كان راتبه مليونًا و350 ألف تومان، في نهاية العام أصبحت قوته الشرائية نحو 650 ألف تومان. ولم تتمكن الحكومة من مضاعفة راتب هذا الشخص، وزادت راتب هذا العامل إلى مليون و500 ألف تومان فقط؛ أي إنه تم تعويض 20 في المائة من هذا الانخفاض، والباقي سيكون علی حساب إفراغ مائدة الشعب".
وأضاف توکولي أن "التضخم یضغط في جمیع المجالات، والأكثر خطورة من السیاسات الخاطئة للحكومة في مجال العملة، هو أن المصانع أصبحت في حالة ركود، والمصانع التي اشترت موادها الخام بعملة 3850 تومانًا للدولار الواحد، ینبغي علیها الآن أن تستورد بعملة 12 ألف تومان، أي تحتاج إلی ثلاثة أضعاف رأسمالها العامل، ولأن رأس المال العامل هذا غیر متوفر فإنها تعاني من صعوبات جمة".

YesIraq
}