2020-01-26 15:56:30

شفق نيوز/ كشف الحرس الثوري الإيراني، اليوم الاحد، عن ثمن دماء الجنرال قائد فيلق القدس قاسم سليماني، الذي قتل في الثالث من الشهر الجاري، عبر غارة جوية أمريكية في بغداد.

ونقلت وكالة "فارس"، عن المتحدث باسم الحرس الثوري الإيراني، العميد رمضان شريف، قوله ان ثمن دماء "الشهيد الفريق قاسم سليماني"، هو خروج قوات الاحتلال الأمريكي من المنطقة.

واضاف ان "ثمن دماء القائد البطل الشهيد الفريق قاسم سليماني الذي استشهد على أيدي قوات الاحتلال الأمريكي، وحسب تأكيد قائد الثورة القائد العام للقوات المسلحة، هو خروج المحتلين الإرهابيين الأمريكيين من المنطقة، مبينا انه "وبفضل الله سيتحقق هذا الأمر الهام، ولن يكون هناك معادل مادي، وقد تذوق الأمريكيون طعم الصفعة التي وجهها الحرس الثوري في استهداف قاعدتهم الاستراتيجية في المنطقة، وتدمير أجزاء مهمة منها كبداية للانتقام القاسي".

وفي جانب آخر من حديثه، أوضح العميد شريف أن منظمة استخبارات الحرس الثوري تتصدى للعناصر المندسة، وجواسيس أجهزة الاستخبارات المعادية في إطار في الواجبات القانونية، وتعد إحدى أكثر مهام الحرس الثوري تأثيرا.

وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية قتل قائد فيلق القدس، الجنرال قاسم سليماني، التابع للحرس الثوري الإيراني، يوم 3 كانون الثاني الجاري، في هجوم نفذته طائرة دون طيار، بينما وصفت إيران الهجوم بـ"إرهاب الدولة"، وتوعدت بالانتقام.

وفي الثامن من الشهر الجاري، شنت إيران هجوما صاروخيا على قاعدتين عسكريتين في العراق، بينها قاعدة عين الأسد، التي تضم نحو 1500 جندي أمريكي.

}