2019-08-07 07:33:27

شفق نيوز/ أعلن وزير الخارجية الإسرائيلي يسرائيل كاتس أن بلاده ستشارك في القوة البحرية التي تسعى الولايات المتحدة إلى تشكيلها لتأمين حركة الملاحة في الخليج، وسط تصاعد التوتر مع إيران.

وقال كاتس إن "إسرائيل جزء من التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة لحماية طرق التجارة في الخليج"، مضيفا أنه "من مصلحة إسرائيل وقف العدوان الإيراني في المنطقة وتعزيز علاقاتها مع دول الخليج"، وفقا لما نقلته وسائل إعلام إسرائيلية منها صحيفة "يديعوت أحرنوت".

وأشار كاتس إلى زيارته للإمارات العربية المتحدة في 30 يونيو/ حزيران للمشاركة في مؤتمر الأمم المتحدة لشؤون البيئة. وقال كاتس إنه التقى مع "مسؤول إماراتي رفيع المستوى لبحث تعزيز العلاقات بين إسرائيل والدول العربية".

قد يهمك أيضاً

وكان كاتس ضرب مثلا بعلاقات إسرائيل التجارية مع تركيا رغم تصريحات الرئيس التركي رجب طيب أردوغان ضد إسرائيل، مؤكدا أنه يمكن إقامة علاقات رغم اختلاف المواقف. ونقلت صحيفة "جيروزاليم بوست" عن كاتس قوله إن "هناك عداوة واضحة بين تركيا وإسرائيل ولكن التجارة بين البلدين تواصل نموها وأقارب أردوغان يستفيدون منها".

وأضاف كاتس: "نحن لا نحبه (أردوغان) وهو لا يحبنا، وهم في الخليج أيضا لا يحبونه لأن جماعة الإخوان المسلمين بنسختها المتشددة في تركيا وقطر تهددهم بدرجة لا تقل عن إيران". وتابع بالقول: "في هذه المنطقة هناك أصدقاء أعداء ومن الممكن أن نختلف حول أمر ما ونتعاون في أمر آخر"، ورأى أنه لا يوجد سبب يمنع إقامة وضع مماثل بين إسرائيل ودول الخليج.

وأكد كاتس أن "إسرائيل لديها علاقات مع دول الخليج، علاقات دبلوماسية وأمنية واقتصادية، وهدفي مع دعم كامل من رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو هو العمل على التطبيع ليصبح علنيا والتوصل إلى اتفاقيات دبلوماسية مع دول الخليج مماثلة للاتفاقيات مع مصر والأردن".

FaceIraq
}