2020-02-10 05:38:05

قالت شبكة سي أن أن الأميركية إن المسؤولين الصينيين أصبحوا يائسين من إمكانية محاصرة انتشار فيروس كورونا المستجد، ما دفعهم للبحث عن حلول أخرى بما فيها دفع أموال من أجل الإبلاغ عن الإصابات.

وأعلنت مقاطعة هوبي التي تقع فيها مدينة ووهان مركز تفشي المرض، عن جائزة لمن يسلم نفسه من المصابين أو يبلغ عن شخص آخر لديه درجة حرارة مرتفعة.

ووفقا لإشعار رسمي من المقاطعة، فإن أي شخص يعاني من حمى ويبلغ عن نفسه سيحصل على ألف يوان (142 دولارا).

وذكر المنشور أن هناك حوافز نفدية لمن يبلغ عن شخص مصاب بالفيروس أو درجة حرارته مرتفعة، وسيحصل على مكافأة قدرها 500 يوان (71 دولارا).

وأشار الإعلان إلى أن هذا العرض ساري من الأحد 9 فبراير وحتى 18 فبراير فقط.

وسجلت حالات الوفاة والإصابات بسبب الفيروس قفزة خلال الأيام القليلة الماضية، وأعلنت بكين الإثنين أنّ فيروس كورونا المستجدّ أودى بحياة 902 في الصين بعدما سجّلت مقاطعة هوبي، بؤرة الوباء في وسط البلاد، 91 حالة وفاة جديدة خلال الساعات الـ24 الفائتة.

وقالت السلطات الصحية في هوبي، المقاطعة الواقعة في وسط البلاد والتي ظهر الفيروس للمرة الأولى في عاصمتها ووهان في أواخر ديسمبر، في تحديثها اليومي لحصيلة الوفيات والإصابات إنّ الوباء حصد خلال الساعات الـ24 الفائتة أرواح 91 شخصا وأصيب به 2618 شخصا إضافيا، ما يرفع عدد المصابين إلى حوالي 40 ألف حالة.

}