2019-12-01 14:01:16

شفق نيوز/ اعلنت كتلة "سائرون" التابعة لرجل الدين مقتدى الصدر، "التنازل" عن ترشيح رئيس للحكومة، وذلك بعد وقت قصير من تصويت البرلمان على استقالة عادل عبد المهدي.
وقال النائب جواد الموسوي، "سائرون تعلن وتعلم رئيس الجمهورية عن تنازلها عن حقها في ترشيح رئيس الوزراء باعتبارها الكتلة الاكبر وتوافق على المرشح الذي سيختاره الشعب".
ووافق البرلمان العراقي على استقالة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي بعد يوم من تقديمها بشكل رسمي، وذلك في جلسة استثنائية الأحد من المتوقع أن يناقش فيها أيضا أحداث ذي قار والنجف.
وقال رئيس البرلمان العراقي محمد الحلبوسي إن البرلمان سيخاطب رئيس الجمهورية لتسمية رئيس وزراء جديد.
وكان عبد المهدي أعلن الجمعة عزمه على الاستقالة بعيد دعوة المرجع الشيعي الأعلى في العراق آية الله علي السيستاني مجلس النواب العراقي إلى سحب الثقة من الحكومة، لكن ذلك لم يوقف القمع الدامي الذي خلف 40 قتيلا في الناصرية.
وواصل المتظاهرون العراقيون احتجاجاتهم في بغداد والمناطق الجنوبية السبت، معتبرين استقالة رئيس الوزراء المزمعة غير مقنعة ومصرين على "تنحية جميع رموز الفاسد".
وشهدت احتجاجات العراق أحداثا دموية وراح ضحيتها نحو 420 قتيلا منذ بدايتها أوائل أكتوبر.

FaceIraq
}