2020-02-24 14:24:40

شفق نيوز/ دعا تحالف القوى العراقية، الاثنين، باستبدال رئيس الحكومة المكلف محمد توفيق علاوي، وذلك قبل جلسة محددة الخميس المقبل للتصويت على تشكيلته الحكومية.
وذكر بيان للتحالف الذي يرأسه محمد الحلبوسي رئيس البرلمان، "ان التحالف موقفه ثابت برفض المنهج الذي يتعامل به السيد محمد توفيق علاوي المكلف بتشكيل الحكومة، فهو منهج أزموي لا يتناسب والهدف المزمع من تشكيلها في حل الأزمات بين الحكومة والشعب من جهة أو بين الحكومة والقوى السياسية من جهة أخرى".
وقال إن ذلك "سيزيد من حالة الاحتقان والاضطراب في وقت نحن أحوج ما نكون فيه إلى حكومة غير جدلية تحظى بالإجماع الشعبي والسياسي، ولا تزيد من حالة الانقسام الراهنة. وبناءً على ذلك فإننا نطالب القوى السياسية باستبداله بشخصية مقبولة تحوز رضا الجماهير وتسهم في حل المشكلات وليس تجذيرها".
واضاف "كما وأن تحديد موعد جلسة للتصويت بمنح الثقة من قبل السيد رئيس النواب إنما هو جزء من واجبه الدستوري ولا علاقة له بموقفنا السياسي، ولذا يعلن تحالف القوى بأنه لن يحضر جلسة التصويت بالثقة المزمع عقدها يوم الخميس المقبل".
وتم اختيار علاوي لرئاسة الحكومة المرتقبة، بناء على اتفاق غير معلن بين الصدر وخصمه زعيم تحالف الفتح هادي العامري.
ووفق الدستور فإن جلسة البرلمان الخاصة بمنح الثقة للحكومة تعقد بناء على طلب خمسين نائبا أو رئيس الجمهورية أو رئيس البرلمان أو رئيس الوزراء، ويشمل ذلك رئيس الوزراء المستقيل.
ويشترط -لحصول الحكومة على ثقة البرلمان- تصويت الأغلبية المطلقة (50% +1) لعدد الأعضاء الحاضرين (ليس العدد الكلي).
والأربعاء الماضي، أعلن علاوي إكماله التشكيلة الحكومية التي قال إنها تتألف من وزراء مستقلين أكفاء.

}