2019-10-08 17:09:38

شفق نيوز/ اعتبرت صحيفة "ليبراسيون" الفرنسية يوم الثلاثاء ان التدابير الاجتماعية التي اقرتها الحكومة العراقية لم تدفع المتظاهرين الى تراجع حيث قتل خلال أسبوع من الاحتجاجات أكثر من 100 شخص وآلاف الجرحى.

وقالت الصحيفة ان عددا قليلا من القوى السياسية العراقية انظمت إلى الحركة الاحتجاجية على غرار الدعم الخجول للحزب الشيوعي وحليفه القوي مقتدى الصدر وبعض أحزاب الأقليات الكردية.

في حين ان كتلة فتح المؤيدة لإيران والمقربة من الميليشيات الشيعية اعتبرت الاحتجاجات مناورة اجنبية تهدف إلى المساس بالأخوة بين إيران والعراق فبعيدا عن المصالح الإقليمية في العراق يظل المحتجون يؤكدون على مطالبهم في احداث التغيير بالبلاد، حسب الصحيفة.

}