2018-08-25 19:57:00

شفق نيوز/ افاد القيادي في تحالف سائرون وسكرتير الحزب الشيوعي رائد فهمي اليوم السبت بوادر "إيجابية من الكورد والسنة للتحالف مع "نواة" الكتلة الأكبر لتشكيل الحكومة العراقية المقبلة.

وقال فهي لشفق نيوز، ان "هناك تقدما فعليا وملموسا في اتجاه تشكيل الكتلة الأكبر"، مردفا بالقول ان "الأيام القليلة القادمة قد تتضح الصورة بشكل افضل".

وأشار الى "وجود بوادر إيجابية من قادة السنة والكورد"، مستطردا القول ان "النواة التي انبثقت من اجتماع فندق بابل هي الكتلة الأكبر حتى الان".

وكانت كتل "سائرون" المدعوم من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، وائتلاف "النصر" بزعامة رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي، و "الحكمة" بزعامة عمار الحكيم، و"الوطنية" بزعامة نائب رئيس الجمهورية اياد علاوي قد أعلنت يوم الاحد العشرين من آب الجاري عن تشكيل ما اسموه بنواة للكتلة الاكبر في البرلمان العراقي.

ويمثل الصدر والعبادي المحور الأول من الكتل الشيعية الفائزة في الانتخابات التي جرت في شهر أيار الماضي بينما يتألف المحور الثاني من تحالف "الفتح" الذي يضم فصائل الحشد الشعبي السياسية بزعامة الأمين العام لمنظمة بدر هادي العامري، وائتلاف دولة القانون بزعامة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي.

يشار الى ان كلا المحورين يتنافسان على تسمية الكتلة الأكبر وتشكيل الحكومة الاتحادية المقبلة من خلال التحالف مع الحزبين الرئيسين في إقليم كوردستان وهما الديمقراطي الكوردستاني، والاتحاد الوطني الكوردستاني، و"المحور الوطني" الذي يضم اغلب الفائزين السنة بالانتخابات.

وتحتاج القوى إلى 165 مقعداً، من مجموع 329، لتشكيل الكتلة الأكبر التي سيوكل إليها تشكيل الحكومة المقبلة.

 

YesIraq