2019-11-23 14:23:26

شفق نيوز/ اعلن عضو مجلس النواب عن تحالف القوى السنية عبدالله الخريبط يوم السبت ان وزير الصناعة صالح الجبوري استقال من منصبه من الحكومة الحالية التي يرأسها عادل عبد المهدي.

وقال الخربيط في مؤتمر صحفي اليوم، ان " وزير الصناعة صالح الجبوري استقال من منصبه وهو من ضمن حزمة اصلاحات رئيس مجلس الوزراء ونحن مع كل الاصلاحات لإزالة اي وزي".

واضاف ان "تعليق حضورنا للجلسات لا يرتبط بغاية سياسية بل لقطع المهاترات السياسية"، مردفا بالقول انه "لن يتم تمضية قوانين شخصية ومكتسبات لأحزاب بحجة المتظاهرين وذريعة التظاهرات".

وتابع الخريبط "نحن مع كل مطالب التظاهرات وسنحضر الجلسات وما لا يخص الاحتجاجات ليس لنا فيه شأن".

وكانت كتلة تحالف القوى التي تضم جهات سياسية سنية قد اعلنت في وقت سابق من اليوم تعليق عضويتها لجلسات البرلمان باستثناء الجلسات التي تشهد عرض القوانين المهمة.

واخفق مجلس النواب العراقي في عقد جلسته اليوم والتي كانت من المقرر ان تشهد استجواب وزير الصناعة.

وكان مصدر برلماني قد قال في وقت سابق من اليوم، إن ان وزير الصناعة اعتذر عن الحضور الى جلسة استجوابه، بسبب شموله في التعديل الوزاري.

ويعتزم رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي اجراء تعديلات كبيرة على اعضاء حكومته تشمل 9 وزراء، وذلك على خلفية الاحتجاجات التي تشهدها العاصمة بغداد، وعدد من المحافظات ذات الغالبية الشيعية.

من جهتها نفت وزارة الصناعة والمعادن نفيا  قاطعا ما تناقلته عدد من القنوات الفضائية ووسائل الإعلام الأخرى بشأن تقديم وزيرها صالح عبدالله الجبوري استقالته.

واكد المكتب الاعلامي للوزارة  ان هذه الاخبار عارية عن الصحة وانها مجرد اكاذيب وشائعات مغرضة ، مشيرا الى أن الوزير الجبوري حضر جلسة مجلس النواب المقرر عقدها هذا اليوم السبت وقد تم تأجيلها إلى يوم الاثنين المقبل لعدم اكتمال النصاب.

وجدد المكتب الإعلامي دعوته إلى كافة وسائل الإعلام بمراعاة وتوخي الدقة والمصداقية في نشر الأخبار وعدم السماح لمروجي الشائعات والأكاذيب بالإساءة للوزارة.

FaceIraq
}