2019-06-29 17:28:03

شفق نيوز/ اعلن زعيم تيار "الحكمة الوطني" عمار الحكيم يوم السبت عن تعرضه لضغوطات وتهديدات حكومية منذ تبنيه خيار المعارضة السياسية.

وقال الحكيم في كلمة له خلال احتفالية اقامها مكتبه اليوم في بغداد بمناسبة الذكرى الـ99 على ثورة العشرين ان "التلويح بالشكاوى القضائية على كل من يتحدث بالظواهر السلبية التي تتعلق بالفساد استنادا الى مسموعات سائدة بالمجتمع تكميم للأفواه".

واضاف انه "منذ اعلانه المعارضة السياسية بدأت تتوالى الشكوى الحكومية ضده وضد قناته الفضائية وضد اي تحرك او تغريدة على مواقع التواصل الاجتماعي"، قائلا "الظاهر انكم لا تعرفون ماهي المعارضة".

واردف الحكيم قائلا "لن نرضخ ولا نسمح بان نُستهدف بهذه التهديدات والتلويحات فلا ديمقراطية بلا معارضة"، مشيرا الى انه معارضتنا السياسية هي معارضة هادفة لا استهدافية وهي شخصية لا مشخصنة وهي معارضة تأثيرية لا ثأرية".

وتابع الحكيم "معارضتنا معارضة سلمية لا عنفية وهي اصلاحية لا تخريبية وهي منظمة ومؤسسة لا عبثية ونتبرأ من كل تصرف يخالف القانون"، منوها الى ان "معارضتنا وطنية عراقية وليست معارضة بأجندة خارجية انها معارضة مستقلة لا تبعية".

ودعا زعيم تيار الحكمة الوطني "الرئاسات الثلاث لتوفير الغطاءات القانونية والعملية في حماية المعارضة السياسية والاجتماعية، فهو اختبار حقيقي للممارسة الديمقراطية وترسيخ مبدأ التداول السلمي للسلطة سنعمل على تشكيل حكومة الظل لدعم الحكومة ويجب السماح لها بممارسة دورها".

}