2019-01-22 12:54:00

شفق نيوز/ حذر عضو جبهة مناهضة حزب البعث، عبد الاله النائلي في موتمر صحفي عقده في مجلس النواب، بمشاركة اعضاء الجبهة من مختلف الكتل النيابية، من "تحرك مريب" لتسنم اعضاء من حزب البعث لبعض المناصب المهمة في وزارة الخارجية، مبينا ان "البعث يحاول في هذه الفترة اعادة صفوفه للامساك بدوائر الوزارة".

واشار خلال المؤتمر الصحفي الى "ابعاد العناصر الكفوءة واصحاب الشهادات من ذوي الشهداء والسجناء السياسيين بحجة عدم الكفاءة"، لافتا الى ان "وزارة الخارجية اعادت الكثير من البعثيين واولادهم تحت عنوان الكفاءة والخيرة ولكن في الحقيقة هي لتحجيم دور الشرفاء"، حسب قوله.

واضاف "لن نسمح باعادة البعثيين في وزارة الخارجية او اي مؤسسة اخرى بأي مسمى اخر، وسيكون لنا موقف دستوري وقانوني في محاسبة ومقاضاة كل من يحاول اعادة البعثيين وتحت اي مسمى".

وطالب النائلي "لجنة العلاقات الخارجية النيابية تحمل مسؤوليتها الرقابية واستدعاء وزير الخارجية للمسائلة حول الاجراءات الاخيرة التي طالب بها اعادة البعثيين"، مشددا على "ضرورة ان يعطي وزير الخارجية ذوي الشهداء والسجناء السياسيين والمتضررين من سياسات البعث الاولوية في تولي الوظائف العليا والمناصب القيادية".

وتابع انه "لابد من اعادة النظر بالقرارات وطلبات الاستثناء التي صدرت من الوزارة وابعاد البعثيين الذين يتبوأون مناصب قيادية عليا".

YesIraq
}