2020-02-01 08:44:13

شفق نيوز/ أصدر الامين العام لمجلس النواب سيروان عبدالله سيريني، اليوم السبت، بياناً بمناسبة ذكرى شهداء فاجعة الاول من شباط عام 2004 .

وأدناه نص البيان:

"نستذكر في هذا اليوم بمشاعر الحزن والأسى الذكرى 16 للجريمة الارهابية النكراء التي اقدمت عليها قوى الشر والارهاب والظلام باستهداف كوكبة من المناضلين والمسؤولين والمواطنين في مدينة اربيل عام 2004، حيث اقدم انتحاريان مجرمان بتفجير نفسيهما وسط هذه الجموع التي لبت نداء ربها وكتبت لهم الشهادة بأروع صورها.

 لقد كان من بين الشهداء،  قادة ومناضلين ممن ضحوا بحياتهم بالغالي والنفيس في مقارعة الظلم والاستبداد خلال العقود التي ناضلوا وكافحوا فيها مع بقية اخوانهم المناضلين.

وفي هذه المناسبة الاليمة والمحزنة نقف بكل خشوع اجلالاً واكباراً لارواح شهداء الاول من شباط وكافة شهداء الحركة التحررية الكوردستانية الذين ضحوا بحياتهم من اجل قضية شعبهم ، مسطرين اروع صور ومعاني التضحية والفداء.

ونؤكد بأننا سائرون على نفس الطريق الذي بدأوه وانتهوا به، من اجل ان ينعم شعب كوردستان بالامن والامان والرفاه ونعاهد شعبنا الكوردي وقيادته الوطنية بمواصلة المسيرة النضالية لتحقيق اهدافنا في الحرية والديمقراطية.

فألف تحية لشهداء هذه الفاجعة وشهداءنا على مر التاريخ".

}