2020-01-25 16:20:42

شفق نيوز/ دعت الممثلة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة في العراق جانين هينيس بلاسخارت يوم السبت الى توفير الحماية اللازمة للمحتجين على خلفية موجة من العنف تعرضوا لها بسبب انسحاب زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر انصاره من ساحات التظاهر في البلاد.

وقالت بلاسخارت في بيان اليوم ان "عدم المساءلة والتردد لا يليقان بآمال العراقيين التي عبروا عنها بشجاعة على مدى أربعة أشهر حتى الآن فيما تستمر  أعداد القتلى والجرحى بالارتفاع".

واضافت انه "ستبقى الخطوات المتخذة حتى الآن جوفاء إذا لم تكتمل"، مؤكدة انه "يجب أن يلقى الشعب الخدمة والحماية، وليس الاضطهاد بعنف".

وقالت مصادر امنية واخرى طبية ان ما لا يقل عن ثلاثة قتلى سقطوا في حصيلة حديثة للضحايا بين صفوف المحتجين في محافظة ذي قار جنوبي العراق.

وقالت المصادر ان العشرات اصيبوا ايضا باندلاع مواجهات بين المحتجين وقوات الامن في تلك المحافظة.

واضافت المصادر ان القوات الامنية فتحت الطريق الدولي من جهة جسر فهد الشرشاب في مدينة الناصرية مركز محافظة ذي قار بالقوة بعد تراجع المتظاهرين لعدم استطاعتهم م مواجهة الرصاص الحي.

وقُتل شخص على الاقل فيما اصيب العشرات بين صفوف المحتجين بجروح في وقت سابق من اليوم باشتباكات مع قوات الشغب على جسر فهد بالناصرية.

وشهدت ساحات الاحتجاجات في العراق توترات واشتباكات بين القوات الامنية والمحتجين اليوم بعد ايعاز زعيم التيار الصدري في تغريدة على صفحته بتويتر لأنصاره بترك التظاهرات.

}