2020-02-19 13:21:35

شفق نيوز/ في ظل الأحداث المشتعلة التي ضجت في معقل كامب نو خلال الأيام القليلة الماضية والتي كانت كالنار في الهشيم بالنسبة لنادي برشلونة الإسباني ولم يحدث لها مثيل في العقد الماضي وخاصة على صعيده الإداري، شهد اليوم تقديم أحد أعضاء مجلس إداراته المهمين استقالته.
وفي هذا الصدد، أعلنت صحيفة «التراينجل» الإسبانية، اليوم الأربعاء، عن استقالة المدير المالي لنادي برشلونة، مونتسيرات فونت، من منصبه نتيجة للجدل والتوترات التي شهدها النادي خلال الساعات القليلة الماضية حول خزينته المالية متنصلا من المسؤولية الكبيرة التي تقع على عاتقه.
وفي الواقع، يعيش نادي برشلونة أزمات متتالية ضجت في معقل كامب نو منذ مطلع العقد الجديد سواء على الصعيد الرياضي أو الصعيد الإداري، بدأت بالإطاحة بالمدرب إرنستو فالفيردي والطريقة السيئة في إقالته ورفض تشافي هيرنانديز تولى المهمة في منتصف الموسم ومن ثم تعيين المدرب كيكي سيتين، وأيضا فشل الفريق في الحفاظ على صدارة الليجا الإسبانية وخرج من بطولة كأس ملك إسبانيا من الدور ربع النهائي، كما تعرض بعض عناصره المهمين للإصابات وأبرزهم لويس سواريز وعثمان ديمبلي وجوردي ألبا، وفشلت إدارته في استقطاب مهاجم «9» خلال سوق الانتقالات الشتوية الماضي، ثم الجدل الذي حدث بين ليونيل ميسي والسكرتير التنفيذي إريك أبيدال، ثم اختراق حسابات النادي على موقع تويتر.

}