2019-12-31 07:11:53

بعد 16 عاماً لمؤسسة شفق، واكثر من 9 اعوام من عمر عمل مستمر لوكالة شفق نيوز، 2020 بلا شفق ووكالتها.
تعلن وكالة شفق نيوز عن توقفها عن العمل بسبب انعدام الدعم المادي الذي يحول دون استمرارها في تقديم خدماتها عبر منصاتها الالكترونية وتطبيقاتها ومواقع التواصل الاجتماعي.
تقدم شفق نيوز جميل العرفان لكل من ساهم بحرف وكلمة وخبر ومقال وتقرير وصورة والذي جعلها في طليعة المواقع الخبرية العاملة في العراق.
إذ بات جلياً عدم استطاعة المواقع المستقلة غير الحزبية من مواصلة عملها من دون دعم مادي مستمر، وهذا الامر ينطبق على شفق نيوز، حيث تترك الساحة الصحفية والاعلامية- نأمل ان تكون بشكل مؤقت- بعد صراع مع ازمة مالية سيتم الافصاح عن تفاصيلها كاملة في مقال لاحق لرئيس مجلس ادارة مؤسسة شفق علي حسين فيلي.
حقائق يجب الاشارة اليها:
تغلق شفق نيوز ابوابها وتودع مطلعيها الذي زادوا شهريا على 6 مليون ووفق معايير التقيميات الدقيقة والصادرة من كبريات المواقع المختصة منها مركز تحليلات غوغل- google- الذي اعطى شفق نيوز تصنيفا مرتفعا جعلها ضمن اوائل المواقع في العراق ككل ليست الخبرية فحسب، بالقياس لجودة المحتوى واعداد الزيارات وامن الموقع الالكتروني ورصانة الارشيف.
فلم يأت من فراغ ان تكون شفق نيوز احدى اجدر واكثر المصادر الخبرية لكبريات الصحف والمواقع العربية والعالمية ووفق اتفاقات وقعت بهذا الخصوص، كما الامر عينه للمؤسسات الاعلامية العاملة في العراق، ولها ايضا الحيز الاكبر بالتغطية للمؤسسات الاعلامية والصحفية الكوردية.
ف2020 بلا شفق نيوز، ونهاية المؤسسة الوحيدة الخاصة بشريحة الكورد الفيليين.

FaceIraq
}