2019-10-07 19:58:04

شفق نيوز/ قررت الحكومة التركية زيادة رسوم العبور من الطرق السريعة والجسور بنسبة 20 بالمئة بسبب زيادة معدل التضخم.

وقالت مديرية الطرق السريعة في تركيا، إنها حافظت على ثبات الرسوم خلال 21 شهراً مضت، على الرغم من التضخم النقدي خلال العام الماضي، والذي بلغت نسبته 33.64 بالمئة.

وقررت الإدارة العامة للطرق رفع تسعيرة عبور الطرق السريعة وجسور البسفور بنحو 20 في المئة اعتباراً من اليوم الاثنين السابع من تشرين الأول الجاري.

ورغم إرجاع السبب إلى التضخم، إلا أن الحكومة فاجئت الجميع هذا الشهر بالإعلان عن أن معدل التضخم السنوي أصبح 9.26 في المئة، بعدما كان في شهر آب الماضي 15.01%، وفي تموز 16.65%.

وفي بيانها بشأن الزيادة أفادت الإدارة العامة للطرق البرية أن تسعيرة عبور السيارة للطرق البرية بلغت 3 ليرة لأقل مسافة و30 ليرة لأقصى مسافة في حين بلغت تسعيرة عبور السيارة لجسور البسفور 10 ليرات ونصف.

وأضافت الإدارة العامة للطرق البرية في بيانها أن تسعيرة عبور جسر شهداء 15 تموز وجسر فاتح سلطان محمد بلغت 10 ليرة للسيارة التي تقل المسافة بين محور عجلاتها عن 3.20 مترا في حين بلغت تسعيرة عبور السيارة التي تبلغ المسافة بين محور عجلاتها 3.20 مترا فيما فوق ويمكنها العبور بموجب قرار مركز تنسيق النقل ونظائرها التي تعجز عن العبور نحو 13.50 ليرة بجانب تحديد تسعيرة عبور السيارة التي ترتكز على ثلاثة محاور عجلات 29.50 ليرة.

وأكدت المديرية أن زيادة الرسوم بات إجراء لا بدّ منه من أجل ضمان استدامة معايير الطرق السريعة والجسور، في ظل عمليات الصيانة الواسعة لجسر البوسفور وارتفاع تكلفة الأيدي العاملة وأسعار المواد اللازمة للصيانة.

}