2020-01-31 07:57:13

شفق نيوز/ قفزت أسعار النفط، الجمعة، عقب خسائر حادة تكبدتها هذا الأسبوع، في الوقت الذي عارضت فيه منظمة الصحة العالمية فرض قيود على السفر والتجارة، في إعلانها لحالة طوارئ عالمية بشأن تفشي فيروس كورونا، الذي ظهر في الصين.
وتراجعت أسعار النفط 4 بالمئة تقريبا حتى أمس الخميس هذا الأسبوع، لتبلغ أدنى مستوى في 3 أشهر، قبل أن تتعافى اليوم الجمعة، في ظل قلق المستثمرين والمتعاملين من كيفية تأثير انتشار الفيروس على الطلب على النفط ومنتجاته.
وأوضحت مارغريت ياغ محللة السوق لدى "سي.إم.سي ماركتس" أن "قرار منظمة الصحة العالمية الذي يعارض فرض قيود على السفر والتجارة ضد الصين عزز ثقة السوق، حتى على الرغم من إعلان المنظمة حالة طوارئ عالمية".
وقفزت العقود الآجلة لخام برنت 1.16 دولار إلى 59.45 دولار للبرميل بحلول الساعة 05:32 بتوقيت غرينتش، بعد أن انخفضت 2.5 بالمئة في الجلسة السابقة. وما زال برنت منخفضا اثنين بالمئة في الأسبوع.
وصعدت العقود الآجلة لخام غرب تكساس، الوسيط الأميركي 1.06 دولار إلى 53.20 دولار للبرميل. وتراجع عقد الخام 2.2 بالمئة أمس الخميس، وانخفض 1.8 بالمئة حاليا في الأسبوع.

وأعلنت منظمة الصحة العالمية أن تفشي فيروس كورونا في الصين، الذي أودى بحياة ما يزيد عن 200 شخص هناك وانتشر إلى نحو 18 دولة، يشكل حاليا حالة طوارئ صحية عامة.
وعلى الرغم من التعافي الذي شهدته الأسعار اليوم، فإن المحللين ما زالوا متحفظين ويحذرون من المزيد من المخاطر النزولية، إذا واصل الفيروس الانتشار.

وقررت الحكومة الإيطالية تعليق جميع الرحلات الجوية بين إيطاليا والصين، وأوقفت شركات طيران من بينها إير فرانس، وأميركان إيرلاينز، والخطوط الجوية البريطانية تسيير رحلات إلى مدن صينية.

وتلقت الأسعار الدعم أيضا من تقارير ذكرت أن السعودية بدأت مباحثات بشأن تقديم موعد الاجتماع القادم لبحث سياسة الإنتاج إلى أوائل فبراير من مارس، بعد هبوط أسعار النفط في الآونة الأخيرة.

}