مسلحون مجهولون يصيبون قائداً عسكرياً ومنتسبين اثنين في الناصرية

Category: أمـن

Date: 2019-11-30T13:38:39+0000

شفق نيوز/ كشف مصدر أمني، اليوم السبت، عن قيام مسلحين مجهولين، باطلاق النار على قائد عسكري ومنتسبين في مدينة الناصرية، مركز محافظة ذي قار.

وقال المصدر لشفق نيوز ان "مسلحين مجهولين يستقلون عجلة نوع أوبترا رصاصية اللون، اطلقوا النار على امر الفوج الاول وعلى منتسبين اثنين اخرين، وتسببوا باصابتهم بجروح".

واضاف ان "المسلحين ليسوا من ضمن المحتجين"، مرجحاً أن يكون المسلحون من طرف ثالث يهدف لالحاق الخسائر بالمتظاهرين والقوات الامنية معاً".

وكانت مصادر طبية عراقية قد افادت يوم الجمعة بمقتل 15 متظاهرا في اشتباكات بين متظاهرين وقوات الأمن في الناصرية العاصمة المحلية لمحافظة ذي قار.

وذكر تلفزيون الناصرية المحلي انه تم تسجيل 100 جريح في تظاهرات الجمعة في الناصرية.

واعلن رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي يوم الجمعة انه سيرفع استقالته من الحكومة الاتحادية الى مجلس النواب العراقي لغرض سحب الثقة من الحكومة.

وقال عبد المهدي في بيان انه استمع "بحرص كبير الى خطبة المرجعية الدينية العليا يوم 29/11/2019 وذكرها انه "بالنظر للظروف العصيبة التي يمر بها البلد، وما بدا من عجز واضح في تعامل الجهات المعنية مع مستجدات الشهرين الاخيرين بما يحفظ الحقوق ويحقن الدماء فان مجلس النواب الذي انبثقت منه الحكومة الراهنة مدعو الى ان يعيد النظر في خياراته بهذا الشأن ويتصرف بما تمليه مصلحة العراق والمحافظة على دماء ابنائه، وتفادي انزلاقه الى دوامة العنف والفوضى والخراب".

واضاف "واستجابة لهذه الدعوة وتسهيلاً وتسريعاً لانجازها باسرع وقت، سأرفع الى مجلس النواب الكتاب الرسمي بطلب الاستقالة من رئاسة الحكومة الحالية ليتسنى للمجلس اعادة النظر في خياراته".

وتابع عبد المهدي ان "الداني والقاصي يعلم بانني سبق وان طرحت هذا الخيار علناً وفي المذكرات الرسمية، وبما يحقق مصلحة الشعب والبلاد".