2019-10-17 14:15:22

شفق نيوز/ بدأت محاكمة امرأة ألمانية من أصول جزائرية بتهمة الانتماء إلى تنظيم داعش وشراء ثلاث نساء ايزيديات وحجزهم كعبيد لديها في سوريا.

بدأت الإجراءات ضد المتهمة البالغة من العمر 21 عاماً والمعروفة باسم (سارة و)، في محكمة مدينة دوسلدورف عاصمة ولاية شمال الريان وغرب فالن الألمانية.

وذكرت وكالة الأنباء الألمانية (د ب أ) أن القاضي لارس باشلر قضى بضرورة إخفاء الإجراءات أمام العامة لأن المتهمة كان يتراوح عمرها بين 16 و 19 عاما عند ارتكاب الجرائم المنسوبة لها.

ويقول ممثلو الادعاء إنها المتهمة سافرت إلى سوريا في سن المراهقة في عام 2013، وانضمت إلى داعش وتزوجت من عنصر تم تجنيده من قبل داعش.

وتزعم أن كلاهما أجرى "واجبات حراسة وشرطة" في المناطق التي يسيطر عليها تنظيم داعش، كما أجبرت فتاة ايزيدية وسيدتين ايزيديتين على العمل في منزلهما.

FaceIraq
}