2020-03-27 07:13:29

شفق نيوز/ بدأت قوة من الجيش العراقي، صباح الجمعة، بالانتشار في مدينة الصدر شرقي العاصمة بغداد، لتطبيق اجراءات حظر التجوال الخاصة بالوقاية من فيروس كورونا.
وابلغ مصدر امني شفق نيوز، أن قوة من فرقة 11 للجيش العراقي تدخل إلى مدينة الصدر لفرض القانون وتبدأ بعملية قطع الشوارع الرئيسية والفرعية بالصبات الكونكريتية والأسلاك.
واضاف ان الجيش يحذير أصحاب المركبات من التجوال في شوارع المدينة وسيتم اعتقال المخالفين للحظر.
وحذر أمس زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، من عدم التزام السكان في مدينة الصدر ببغداد بإجراءات الصحة وحظر التجوال، مشدداً على أنه لن تكون هناك مدن لآل الصدر مستقبلاً حال عدم التزام السكان.
ومدينة الصدر تعد من ابرز معاقل الصدريين في العراق.
وقال الصدر في بيان إن "على إمام الجمعة إقامة الصلاة في منزله مع سبعة أشخاص فقط، وعلى الآخرين الإلتزام بمنع التجول العام".
وأضاف، "يجب على المؤمنين حفظ أنفسهم قدر الإمكان، لمصالح عامة أعلم وأهم من ذلك. عسى أن تكون واضحة لهم في المستقبل .. وعسى أن تكرهوا شيئا وهو خير لكم".
وتابع الصدر بالقول، "تصلني أخبار من (مدينة الصدر) بعدم الإلتزام بحظر التجوال لأمور دنيوية أو آخروية.. فإن لم يلتزموا فلن تكون من مدن آل الصدر مستقبل".
في الأثناء، أصدرت خلية الأزمة في مدينة الصدر، عدة قرارات صارمة بعد عدم استجابة الأهالي لقرار حظر التجوال، فيما خصصت قيادة عمليات بغداد 3 مداخل ومخارج للمدينة
وقررت خلية الأزمة، "غلق جميع محطات الوقود في المدينة ما عدا ساحات الغاز والنفط إلى إشعار آخر"، داعية المواطنين إلى "الاحتفاظ بما لديهم من وقود في عجلاتهم بعدم استخدامها مطلقا".
كما قررت الخلية "نزول قوات إضافية للمدينة من الجيش العراقي لإسناد القوى الأمنية بمساعدة المواطنين لعدم التنقل وفرض حجر التجوال بما يضمن سلامة أهالي مدينة الصدر".
من جانبها أعلنت قيادة عمليات بغداد في بيان ، أنه "بهدف تنظيم الحركة من والى مدينة الصدر شرقي بغداد، فقد تم تخصيص مدخل حبايبنا للدخول فقط، في حين يكون الخروج من ساحة المظفر، ويكون مدخل السكلات دخول وخروج أيضاً".

}