2020-03-20 18:40:10

شفق نيوز/ أظهر مقطع مصور لكاميرا مراقبة طفلاً يقوم برش مقابض أبواب السيارات بمادة مجهولة على طول شارع في منطقة الأعظمية ببغداد.

وأثار تصرف الطفل تساؤلات محيرة ومخاوف واسعة إثر تداول المقطع المصور على مواقع التواصل الاجتماعي، وهو ما دفع الأمن الوطني إلى تحليل المادة على وجه السرعة.

واتضح من خلال الفحص المخبري للمادة إنها مادة تعقيم محلية الصنع، حيث بادر الطفل إلى تعقيم مقابض أبواب سيارات الحي للوقاية من فيروس كورونا وهو ما لاقى استحسان أفراد الأمن الوطني.

ويظهر في الفيديو الذي نشره جهاز الأمن الوطني أحد أفراده يتبادل أطراف الحديث مع الطفل واسمه يوسف الذي بادر إلى رش مقابض أبواب سيارات الأمن الوطني بالمادة المعقمة أيضاً.

وفي نهاية المقطع المصور، دعا الأمن الوطني العراقي إلى الابتعاد عن بث الشائعات التي تثير الهلع والذعر في نفوس المواطنين.


}