2020-03-13 11:00:46

شفق نيوز/ اعتبر وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، أن رد التحالف الدولي على استهداف قواته في معسكر التاجي بالعراق كان حاسما، مهددا باتخاذ إجراءات قوية ضد كل من يسعى لمهاجمتها.
وقال راب، في بيان أصدره اليوم الجمعة، إن العملية التي نفذتها الولايات المتحدة على مواقع "كتائب حزب الله" العراقية مثلت "ردا سريعا وحاسما ومتكافئا على الهجوم الجبان" الذي استهدف معسكر التاجي.

وأضاف راب: "القوات البريطانية توجد في العراق مع الشركاء في إطار التحالف لمساعدة البلاد في التصدي للأنشطة الإرهابية، وكل من يسعى إلى الإضرار بها عليه أن يتوقع ردا قويا".

ونفذت الولايات المتحدة، ليل الجمعة، ضربات مكثفة على مواقع تنظيم "كتائب حزب الله" العراقية التي تدخل ضمن قوات "الحشد الشعبي" وتعتبر حليفة لإيران، ردا على الهجوم الصاروخي على معسكر التاجي قرب بغداد والذي أودى بحياة عسكريين أمريكيين اثنين وواحد بريطاني.

وحملت الحكومة الأمريكية إيران المسؤولية عن تدبير هذا الهجوم، وأوضحت أن ضربات الجمعة التي وصفتها بـ"الدفاعية والدقيقة" وجهت ضد "منشآت كتائب حزب الله في جميع أنحاء العراق".

وأضافت: "استهدفت هذه الضربات خمسة مرافق لتخزين الأسلحة لتقليل قدرتها بشكل كبير على شن هجمات في المستقبل ضد قوات التحالف لعملية العزم المتأصل".

}