2019-07-19 13:08:48

شفق نيوز/ اعلنت خلية الاعلام الامني عن اختراق الطيران التركي لاجواء العراق وتنفيذ ضربتين جويتين قرب مخيم للنازحين.
وذكر بيان للخلية، "اخترقت الطائرات التركية الاجواء العراقية بعد منتصف ليلة امس، ونفذت ضربتين جويتين، قرب مخيم للنازحين بجانب جبال مخمور شرقي مدينة الموصل، مما أدى الى جرح خمسة أشخاص".
وفي وقت سابق، ذكر (مجلس مخيم مخمور) في بيان أن الطائرات التركية قصفت في وقت متأخر من مساء أمس الخميس المخيم وأطرافه وجبل (قرجوغ) جنوب غربي المحافظة ما أسفر عن اصابة شخصين من المقيمين بالمخيم.
ويأتي القصف التركي بعد اغتيال دبلوماسي تركي إثر إطلاق النار عليه في (اربيل) أمس الأول الاربعاء.
وقال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار قال خلال تفقده وحدات بلاده العسكرية على الحدود مع سوريا مساء أمس الخميس إن بلاده وجهت ضربة قوية لمنظمة حزب العمال الكوردستاني عبر "أوسع" عملية جوية تشنها في شمال العراق في أعقاب الهجوم الذي أسفر عن مقتل الدبلوماسي التركي.
من جانبها كشفت الاجهزة الامنية في اقليم كوردستان العراق عن هوية أحد المشتبه بهم خلال التحقيق بحادث إطلاق النار الذي استهدف الدبلوماسي التركي.
وذكرت (قوات مكافحة الارهاب) بالإقليم في بيان ان أحد المتهمين يدعى مظلوم داغ وعمره 27 عاما وهو من مدينة (ديار بكر) في تركيا.
واضافت ان المتهم مطلوب للسلطات الامنية في اقليم كوردستان داعية المواطنين الى تقديم اي معلومات تساعد في التوصل اليه واعتقاله.
واعلنت حكومة الاقليم إن السلطات الامنية حققت تقدما في التحقيق وان النتائج الاولية خلصت الى أن الحادث "عمل ارهابي مدبر ومتعمد".
يذكر ان (مخيم مخمور) يضم اللاجئين الكورد الأتراك المحسوبين على حزب العمال الكوردستاني الذين لجأوا من جنوب شرق تركيا إلى العراق في التسعينيات من القرن الماضي.
وتقع منطقة (مخمور) جنوب غرب مدينة اربيل العراق وسبق ان ذكرت انقرة انها "تغذي" القواعد الخلفية للمسلحين الكورد في جبال (قنديل).
ومنذ عام 1984 يخوض (حزب العمال الكوردستاني) الذي تعتبره كل من تركيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي تنظيما "ارهابيا" صراعا داميا على الأراضي التركية الا ان قيادته العسكرية تتمركز في جبال (قنديل) شمال العراق بالقرب من الحدود مع تركيا.

YesIraq
}