2019-08-14 19:00:54

شفق نيوز/ نفت خلية الاعلام الامني العراقي يوم الاربعاء التقارير التي تتحدث عن دخول قرابة 3000 عنصر من تنظيم داعش عبر وادي حوران غربي العراق.

وقال المتحدث باسم الخلية العميد يحيى رسول في تصريح صوتي وزعه على وسائل الاعلام اليوم، ان "التقرير الذي تحدث عن دخول من 2500 – 3000 عنصر من داعش الى (وادي حوران) غير صحيح".

واضاف ان "(وادي حوران) يخضع الى متابعات دقيقة من قبل قيادة عمليات الجزيرة سواء بالطائرات المسيرة او الاستطلاع الجوي المسلح اضافة الى عمليات نوعية مستمرة".

ونوه العميد رسول ان "تلك المعلومات كاذبة وغير دقيقة وغير صحيحة الغاية منها ارباك الراي العام وارباك المواطن العراقي".

وكان النائب عن كتلة "صادقون" حسن سالم قد حذر في وقت سابق من اليوم من عودة تنظيم داعش ثانية عبر "وادي حوران" بمحافظة الانبار غربي العراق بحماية امريكية وتدريب واعداد قوة مجهزة بأحدث السلاح والعتاد قوامها 2500  الى 3000 مقاتل.

من جهته قال المتحدث باسم جهاز مكافحة الارهاب صباح النعمان ان "هناك مبالغة كبيرة في استعراض قوة العدو وامكانياته لا ننكر وجود فلول لداعش بالاستفادة من طبيعة الارض لكن التهويل مبالغ فيه".

وبين انه "كانت لجهاز مكافحة الارهاب يوم امس عملية انزال في عمق المنطقة ولدينا جهد استخباري حول العدو وامكانياته وانه عبارة عن مفارز قليلة لا تتعدى ٥ الى ٨ اشخاص في مضافات متفرقة".

واكد النعمان ان "الجهد الجوي للقوة الجوية العراقية والتحالف الدولي سواء بعمليات الاستطلاع او الضربات مستمرة لشل حركة الارهابيين".

واردف بالقول ان "العمليات الاستباقية التي تقوم بها قواتنا الامنية المختلفة وخاصة عمليات الانزال الجوي لقوات جهاز مكافحة الارهاب وباستخدام طائرات مهيئة للتوغل في عمق الصحراء افقدت قدرة الارهابيين على حرية الحركة لتنفيذ مخططاتهم".

واضاف انه "نحتاج الى ان تكون لنا برامج عمليات نفسية مطمئنة للمواطن من جهة وتستهدف الارهابيين ومن يدعمهم من جهة اخرى".

YesIraq
}