2017-05-25 17:09:00

شفق نيوز/ دعا قائد حملة قادمون يا نينوى يوم الخميس سكان المناطق التي لا تزال خاضعة لسيطرة تنظيم داعش وأبرزها المنطقة القديمة في الساجل الأيمن للموصل إلى مغادرتها على "الفور" حرصا على سلامتهم.

ووجه الفريق الركن رشيد يار الله في بيان ورد لشفق نيوز، الدعوة لسكان مناطق الزنجيلي - الصحة الأولى - باب سنجار - الشفاء - الفاروق - رأس الكور - الميدان - باب الطوب وباب جديد.

وقال يار الله، "أكملت قواتكم المسلحة بعون الله وهمة الأبطال تدمير العدو الداعشي في عموم مناطق الساحل الأيمن (الجانب الغربي)، وما تبقى شراذم تحاول العبث بأرواح المدنيين في مناطقكم واستخدامكم دروعاً بشرية".

وأضاف، ان "الحكومة العراقية والقائد العام (للقوات المسلحة حيدر العبادي) حريصون عليكم ومسؤولون عن سلامتكم ومصرين على اكمال التحرير لكل شبر من أرض العراق".

وخاطب يار الله السكان قائلا "ولتحقيق هذه الغايات وتجنيبكم أية خسائر يريدها العدو حجة لاضطهادكم، ولفسح المجال الى قواتكم المسلحة لإكمال مهامها في التحرير سريعاً، نطلب منكم جميعاً الخروج والتوجه على الفور الى الممرات الآمنة التي سنحددها لكم ميدانياً. وستجدون بانتظاركم أدلاء وحمايات وعجلات توصلكم الى الأماكن الآمنة".

وتؤشر هذه الدعوة لشن هجوم وشيك على المنطقة القديمة في الموصل، والتي شكلت عقبة كبيرة أمام تقدم القوات العراقية على مدى الأسابيع الماضية نتيجة أزقتها الضيقة المكتظة بالمدنيين.

ومن المرجح ان تكون المنطقة مسرحا لآخر المعارك في الموصل، التي بدأت القوات العراقية هجوما لاستعادتها في تشرين الأول/أكتوبر الماضي.

 

YesIraq