2019-02-23 10:37:00

شفق نيوز/ كشفت اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الانبار، اليوم السبت، عن تفاصيل حادثة اعدام عدد من أهالي محافظة النجف، قرب بحيرة الثرثار.

وقال رئيس اللجنة نعيم الكعود لشفق نيوز ان "الاشخاص الذين تم اعدامهم من قبل تنظيم داعش، هم من أهالي محافظة النجف، وهم من صيادي الاسماك، وهؤلاء الصيادين يتواجدون منذ فترة بهذه المنطقة، وكانوا قد نصبوا خيماً فيها".

وأضاف الكعود ان "داعش سنحت له الفرصة بماهجمة الصيادين وقتلهم، وبعدها زرع طريق الامداد والوصول الى الجثث بالعبوات الناسفة"، مبينا انه "عند وصول فرق الامداد من الحشد الشعبي (كتائب الامام علي)، انفجرت العبوات، واصيب ثلاثة من مقاتلي الحشد".

وبين ان "جثث القتلى مازالت في مستشفى الفلوجة، وكتائب الامام علي تبنت قضية نقل الجثامين الى النجف، واكمال الاجراءات الاخرى".

YesIraq