سياسة
الصدر: قيادي في مليشيا اختطف 1500 عراقي انتقاماً لشقيقه

الصدر: قيادي في مليشيا اختطف 1500 عراقي انتقاماً لشقيقه


شفق نيوز/ شنّ زعيم "التيار الصدري"، مقتدى الصدر، هجوما غير مسبوق على قادة مجاميع مسلحة عراقية، محذرا من فوز "قطّاع الرقاب الجدد" في الانتخابات المقبلة.
وكشف زعيم "التيار الصدري" عن قيام قيادي في مليشيا عراقية، باختطاف 1500 عراقي، انتقاما لحادثة اختطاف شقيقه، مؤكدا قيام المليشيات بعمليات اختطاف متكررة لأشخاص "ذكروا قادتهم بسوء".
وانتقد الصدر الدعم الذي قال إن المليشيات تقدمه لوزيرة الصحة، عديلة حمود. موضحا، خلال مقابلة بثتها فضائية "الرشيد" العراقية، ليل الجمعة، أن "هذا الدعم حال دون إقالة الوزيرة من منصبها، على الرغم من اتهامها بالفساد".
وأشار إلى أن الزيارات التي يقوم بها قادة في "الحشد الشعبي" لوزيرة الصحة "حرام وممنوعة وباطلة"، مبينا أن "هذه الزيارات جاءت نكاية في "التيار الصدري" الذي طالب بإقالة الوزيرة".