أمن
داعش يستعرض بجثة شرطي من الاتحادية في شوارع أيمن الموصل

داعش يستعرض بجثة شرطي من الاتحادية في شوارع أيمن الموصل


شفق نيوز/ قال سكان محليون إن مسلحي تنظيم داعش جابوا شوارع أحد أحياء الجانب الأيمن من الموصل وهم يستعرضون بجثة شرطي من قوات الشرطة الاتحادية،

وأبلغ السكان في اتصالات هاتفية مع شفق نيوز، بأن "مسلحي داعش جابوا شوارع حي 17 تموز غربي الموصل حاملين جثة شرطي بزي الاتحادية على عجلة بيك اب تعود للتنظيم ويستعرضون بالجثة في الحي".

ولم يتسن للسكان معرفة فيما إذا كان الشرطي قد قتل في المعارك أم أعدمه التنظيم. لكن يبدو انها خطوة يسعى من خلالها التنظيم لإرهاب السكان وعدم الانقلاب عليهم وشحذ معنويات مقاتليه مع تضييق الخناق عليهم من قبل القوات العراقية.

وفي هذه الاثناء، قال سكان آخرون بأن "داعش بدأ بأخلاء منطقة باب الجديد وسط الموصل من ساكنيها ويجبرهم على تركها ويهدد المخالفين بالقتل".

وأضافوا أن "السكان يستغيثون ويطالبون الإسراع بتحريرهم كونهم يمرون بأوضاع انسانية وأمنية صعبة جدا كونهم يقبعون في منازلهم الصغيرة وداخل سراديب تحوي أكثر من عائلة وقد نفدت مؤنهم".