اقتصاد
أول تعليق من الحكومة العراقية على تخفيض "أوبك" لإنتاج النفط

أول تعليق من الحكومة العراقية على تخفيض "أوبك" لإنتاج النفط


شفق نيوز/ اكد نائب رئيس الوزراء لشؤون الطاقة وزير النفط ثامر الغضبان يوم السبت توصل المنتجين الاعضاء في منظمة "اوبك" ومن خارجها الى اتفاق تخفيض  الانتاج عند مستوى( 1,200 ) مليون برميل باليوم ابتدء من الاول من كانون الثاني 2019 القادم  ولمدة 6 اشهر .

وقال وزير النفط  "كان للعراق دور فاعل وايجابي في التوصل الى هذا القرار وبالتعاون مع الدول الكبيرة الاعضاء في المنظمة مثل السعودية والإمارات ، بالإضافة الى الدور الايجابي لروسيا خلال الاجتماعات التي عقدت ، مشيرا الى العراق كان يأمل ان يكون قرار الخفض لمدة سنة واحدة لكن الدول خارج المنظمة طلبت ان يكون 6 اشهر" .

 وأوضح ان "دول "اوبك" ستتحمل الجزء الاكبر من قرار خفض الانتاج  ، حيث ستكون ( 800 ) الف برميل باليوم والدول خارج اوبك ( 400 ) الف برميل باعتبار ان حصة الانتاج لدول "اوبك" تشكل نحو ( 32 ) مليون برميل باليوم بينما دول خارج "اوبك"  تشكل نحو ( 18 ) مليون برميل باليوم" .

واضاف الغضبان ان "تاثير الاتفاق كان إيجابياً وسريعاً على اسعار النفط العالمية ، حيث شهدت ارتفاعا بنسبة 5% بعد ساعات قليلة من تسريب القرار الى الاعلام ".

وقال ان "حصة العراق من التخفيض ستكون 139 الف برميل يوميا بدلا من 220 الف برميل يوميا التي التزم بها العراق سابقا خلال عام 2017"، مبينا ان "التخفيض يعتبر مقبول لنا خاصة ان سعربرميل النفط الذي اعتمد ضمن موازنة عام 2019 هو 56 دولار للبرميل الواحد مع عجز اجمالي يبلغ 20% وبالتالي فأننا نحتاج الى سعر افضل عمليا وليس تخطيطيا".

من جهته قال المتحدث الرسمي باسم الوزارة عاصم جهاد ان "العراق لعب دورا كبيرا في تقريب وجهات النظر خلال الاجتماعات وقد ثبت ذلك بجدارة من خلال التوصل الى القرار بعد تأزم الموضوع خلال اجتماع اليوم الأخير  ، بسبب تباعد وجهات النظر بين الاطراف المجتمعة ، لكن العراق مع دول اخرى لعبوا دورا كبيرا وايجابيا واستطاعوا من التوصل الى الاجماع داخل المنظمة لتمرير القرار" .

وكان وزير النفط قد التقى على هامش الاجتماع الوزاري وزراء النفط والطاقة في كل من الكويت وقطر وإيران والجزائر والسعودية وروسيا حيث تم بحث تعزيز التعاون الثنائي وبما يخدم المصالح  المشتركة.