سياسة
ناشطون: لوائح ايرانية لملاحقة مشاركين في تظاهرات البصرة

ناشطون: لوائح ايرانية لملاحقة مشاركين في تظاهرات البصرة


شفق نيوز/ أبدى مسؤولون وناشطون في البصرة مخاوفهم من حملات تسعى إلى ملاحقة ناشطين مدنيين ومشاركين في التظاهرات الأخيرة في المدينة.

وبدأت وسائل إعلام إيرانية نشر قوائم بأسماء عراقيين بوصفهم تعاونوا مع السفارة الأميركية لحرق القنصلية الايرانية في البصرة، حسب الشرق الاوسط.

واعتقلت قوات الأمن ٢٨ ناشطاً تظاهروا قرب ساحة العروسة وسط البصرة (٥٦٠ كلم جنوب بغداد) لاستذكار ضحايا التظاهرات الأخيرة، وطالبوا القيادات الأمنية بتوضيح موقفها من الأمر.

وكان بيان صادر عن الحشد الشعبي ذكر بأن هيئة الحشد (مكتب البصرة) أعلنت تشكيل قوات التعبئة الاحتياط (التطوعية) مكونة كدفعة أولى من عشرة ألوية تتوزع في مناطق المحافظة، لكي يتصدى شباب البصرة للأخطار المحتملة في مناطقهم بأنفسهم، في إشارة إلى التظاهرات الأخيرة المطالبة بتأمين الخدمات.