سياسة
العبادي يستغرب من التهويل لمرحلة ما بعد داعش

العبادي يستغرب من التهويل لمرحلة ما بعد داعش


شفق نيوز/ أبدى رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي يوم السبت استغرابه من التهويل لمرحلة ما بعد تنظيم داعش في العراق، مشددا على أنها ستكون أفضل بكثير.

جاء ذلك خلال كلمة له في مؤتمر ( تيدكس بغداد) الذي يختص بالابداعات والمواهب والتجارب الناجحة، وفق بيان لمكتبه الاعلامي ورد لشفق نيوز.

وقال العبادي، "بوحدتنا تحررت الاراضي وبارادتنا وبتصميمنا صنعنا المعجزات التي هي وسام شرف على صدر كل عراقي".

وأضاف أن "بغداد كانت مهددة قبل عامين وحررنا الارض من جرف الصخر الى ديالى والرمادي والفلوجة وبيجي والقيارة ومخمور وايسر الموصل والان في الجزء الاخير لايمن الموصل".

وابدى العبادي استغرابه "من البعض الذي يحاول ادخال الاحباط في نفوس العراقيين وان ينصب العزاء ويخوف المواطن من ما بعد تحرير الموصل. ونقول لهم الوضع سيكون افضل بكثير لان البلد اجتاز اصعب الازمات".

وتابع ان "الارهاب يريد بنا الفتنة وهناك من يسانده وهؤلاء متهيئون للطعن بالجميع مع حصول اي اعتداء ارهابي".

وشدد العبادي بالقول، "بالادارة الصحيحة سنصمد وسنكون اقوى والبعض هيأ نفسه لافشال وعرقلة كل شيء نقوم به ولكننا لن نسمح لهم وسنستمر كما اننا لن نسمح لمن يريد اضعاف الدولة والمجتمع ويقوم بالخطف لمجرد ان تخالفه بالرأي".

وتساءل العبادي، "هل ان قتال ابطالنا ومحاربة الدكتاتورية هي من اجل ان تحكمنا عصابات؟".