اقتصاد
مصرف مملوك للدولة موّل سراً بيع حصة في روسنفت

مصرف مملوك للدولة موّل سراً بيع حصة في روسنفت


شفق نيوز/ أكدت مصادر مطلعة أن مصرف «في تي بي» الروسي، المملوك للدولة، موّل جزءاً كبيراً من صفقة شراء مستثمرين أجانب حصة في شركة «روسنفت»، ما يقوض الهدف المعلن للصفقة بجلب أموال أجنبية إلى البلاد.

وأُعلنت الصفقة كبرهان على أن روسيا لا تزال منفتحة على أنشطة الأعمال، بحسب رويترز.

وكان الرئيس الروسي فلاديمير بوتين استقبل حليفه الوثيق رئيس «روسنفت» إيغور سيتشن وصافحه بحرارة في الكرملين في كانون الأول (ديسمبر) 2016 قائلاً له "أريد تهنئتك".

وكان سيتشن أعلن حينها للتو بيع حصة نسبتها 19.5 في المئة من «روسنفت»، إلى صندوق الثروة السيادية القطري وشركة تجارة السلع الأولية العملاقة «غلينكور».

وأشارت المصادر إلى أن مصرف «في تي بي» الروسي أقرض قطر 6 بلايين دولار لتمويل شراء الحصة في «روسنفت».