كوردستان
بارزاني يدعو لدعم البيشمركة: لكيلا تكون مدننا كالموصل والانبار والعراق المليء بالقتل والدمار

بارزاني يدعو لدعم البيشمركة: لكيلا تكون مدننا كالموصل والانبار والعراق المليء بالقتل والدمار


شفق نيوز/ دعا رئيس حكومة إقليم كوردستان نيجيرفان بارزاني يوم الجمعة جميع المكونات في إقليم كوردستان الى دعم قوات البيشمركة للرد على اي جهة تريد الحرب، والخراب لكوردستان.

وقال بارزاني في بيان له اليوم انه "ندعو جميع مكونات شعب كوردستان من الكورد والعرب والتركمان والمسيحيين الى الاستعداد التام للرد على من يريد الحرب والاقتتال، وان تدعم بالأشكال كافة قوات البيشمركة لحفظ مدن كوردستان، لكيلا تكون مدننا مثل الموصل والانبار وباقي مدن العراق المبتلية بالقتل الجماعي والخراب والدمار".

ودعا بارزاني جميع الأحزاب والأطراف السياسية الكوردستانية الى توحيد موقفها لحفظ السلام، و وحدة الصف في كوردستان

وتابع ان مدن كوردستان كانت ولازالت ملاذا امنا لمئات الالاف من النازحين والمهجرين من حرب داعش، والاقتتال الطائفي في العراق، مبديا استغرابه من الحكومة العراقية التي تريد ومن خلال هجوم عسكري زعزعة الاستقرار في المنطقة.

وأشار انه في عام 2014 انسحب الجيش العراقي من كركوك والمدن المحيطة به تاركا وراءه كمية كبيرة من الأسلحة والمعدات، مبينا ان قوات البيشمركة اسعفت الناس في تلك المناطق، وحمتهم من سطوة داعش، ومنذ ذلك الوقت تعيش تلك المناطق وضعا هادئا، والتي لم تشهد في أي وقت من الأوقات مثل هكذا استقرار، وهذا بفضل فدائيي البيشمركة والشرطة والمؤسسات الأمنية بالتعاون مع الناس.

وتابع بارزاني قد اعلنا في عدة مرات انه لا يمكن وضع حل بعيد عن رغبة السكان في تلك المناطق، وان يفرض عليهم كأمر واقع، مؤكدا انه يجب ان تكون الإدارة في تلك المناطق لها وضعها الخاص مع الاخذ بنظر الاعتبار رغبة جميع المكونات فيها، ومن اجل ذلك كانت حكومة إقليم كوردستان مستعدة لتقديم جميع أنواع الدعم والعون لها.