سياسة
"اوروبا تشترط حل الحشد الشعبي للتطبيع مع بغداد"

"اوروبا تشترط حل الحشد الشعبي للتطبيع مع بغداد"


شفق نيوز/ اعلنت ممثلية حكومة اقليم كوردستان في اوربا، ان البرلمان الاوربي اشترط حل الحشد الشعبي للمضي بتطبيع العلاقة مع بغداد واربيل.
وكتب ممثل حكومة الاقليم في الاتحاد الاوربي دلاور ازكيي على صفحته الخاصة في موقع التواصل الاجتماعي "فيس بوك" منشورا تابعته شفق نيوز، ان البرلمان الاوربي اصدر قرارا بشأن تطبيع العلاقات بين اقليم كوردستان والحكومة العراقية، مبينا ان مشروع الاتحاد الاوربي يطالب بتنفيذ جميع بنود الدستور العراقي وخصوصا حل مشكلة الثروات الطبيعية.
واشار ازكيي الى ان في قسم اخر من المشروع يتطرق الى دور بيشمركة كوردستان في الحرب ضد تنظيم "داعش" الارهابي ويطالب بحل الحشد الشعبي.
في نوفمبر/تشرين الثاني الماضي، أصدر البرلمان العراقي قانونًا جديدًا يقنن وضع قوات "الحشد الشعبي"، التي تمثل الفصيل غير النظامي الأبرز في الحرب ضد تنظيم الدولة الإسلامية، وهو ما أثار جدلا واسعا بشأن وضع هذه القوات تحديدًا ضمن القوات المسلحة في العراق، خاصة أنها اتهمت في مرات عدة بارتكاب انتهاكات ذات صبغة طائفية.
في اوائل يونيو/حزيران 2014، أصدر المرجع الديني الشيعي آية الله علي السيستاني فتوى تدعو كل من يستطيع حمل السلاح الى التطوع في القوات الأمنية لقتال مسلحي تنظيم الدولة الإسلامية وتجيز التعبئة الشعبية لدرء خطر هذا التنظيم، وهو ما وصف فقهيا بـ "الجهاد الكفائي".
وأسست إثر ذلك لجنة لـ "وحدات الحشد الشعبي" انبثقت عن مكتب رئيس الوزراء لإضفاء الطابع المؤسساتي على التعبئة الشعبية ومنحها صفة رسمية مقبولة كظهير للقوات الأمنية العراقية.