كوردستان
الاتحاد الوطني يوجه رسالة لامريكا واوربا: لا استقرار بالمنطقة من دون حقوقنا

الاتحاد الوطني يوجه رسالة لامريكا واوربا: لا استقرار بالمنطقة من دون حقوقنا


شفق نيوز/ قال ملا بختيار مسؤول الهيئة العاملة في الاتحاد الوطني الكوردستاني، ان المنطقة لن تشهد استقرار من دون ضمان حقوق الكورد.
جاء ذلك خلال لقائه مع منظمة (السامري الصالح) الخيرية الدولية، والتي افتتحت لها فروعاً في السليمانية وأربيل ودهوك.
واشار بختيار الى دور قوات البيشمركة بتحقيق انتصار كبير في الحرب ضد داعش، "وهي في نضال متواصل من أجل عملية الاستفتاء الحالية لنيل الاستقلال الهدف التاريخي لأمتنا".
وتساءل "ترى هل من الشرعية انه بعد مئة عام من معاهدة سايكس بيكو، وتأسيس دول المنطقة، ان تقوم امريكا واوروبا بفرض سيطرة تلك الدول مجدداً على الشعب الكوردي وهي لم تتمكن من هزيمة داعش ولا ضمان حقوق مواطنيها أو تطبيق العملية الديمقراطية في بلدانها؟
وأضاف ملا بختيار "نحن لا نريد سوى ان نعلن للرأي العام والمسؤولين في العالم بأن الكورد لا يطالبون سوى بحقوقهم السياسية والديمقراطية، وهذا بحاجة الى لوبي ديمقراطي".
ويين "على امريكا واوروبا ان تدركان بأنه من دون ضمان الحقوق الديمقراطية للشعب الكوردي لن يتحقق الاستقرار في المنطقة".
ويستعد اقليم كوردستان لاجراء استفتاء على الاستقلال في 25 ايلول المقبل.
ويأتي هذا بالرغم من طلب امريكي بتأجيل اجراء العملية، الامر الذي لاقى رفضا كورديا، ودعوة لبيان الوقت المناسب لاجراء الاستفتاء او تقديم بديل عنه.