كوردستان
مسؤول كوردي: بغداد أعدت خطة لتسفير سكان ناحية من بابل الى كركوك

مسؤول كوردي: بغداد أعدت خطة لتسفير سكان ناحية من بابل الى كركوك


شفق نيوز/ أعلن المتحدث باسم مجلس قيادة الحزب الديمقرلطي الكوردستاني في كركوك - گرميان، عدنان كركوكي، اليوم الثلاثاء، ان عملية التعريب مستمرة، مشيرة الى خطة تقتضي بنقل سكان احدى النواحي الى كركوك واسكانهم فيها.

وقال عدنان كركوكي في تصريح صحفي ان "الاوضاع الامنية في كركوك تسير من سيء الى اسوأ، حيث تم اليوم قتل استاذ جامعي يشغل منصب مقرر قسم العلوم السياسية وهو من المكون التركماني واسمه علي الماس اثر اطلاق النار عليه وقتله، علما انه أحد المرشحين في القائمة التركمانية".

وتابع انه "فضلا عن ذلك فان التعريب واعمال السرقات ونقل السجلات المدنية مستمرة، ولهذا تم لحد الان استقدام عدد كبير من العرب الى المدينة".

واضاف كركوكي انهم وضعوا "مؤامرة خطيرة" من خلال عدم السماح للنازحين السنة من منطقة جرف الصخر بالعودة الى منطقتهم، وهي ناحية قريبة من كربلاء، وينوون بهدف التعريب جلبهم الى كركوك واسكانهم هناك، ومنحهم عدد من المناصب، لذلك من الضروري منع هذه الخطوة.

وتابع انهم يمارسون حيلة جديدة مع الكورد من خلال اقصاء المسؤولين الكورد عن الدوائر الحكومية، وبعدها يقوم البرلمانيون بالشكوى لدى الوزير، وهو يقوم بالغاء النقل، مستدركا انه بعد ذلك يقال لمسؤولي كركوك بأن لا ينفذوا القرار ويعقدوا اتفاقات سرية، وهذا ما ينفذونه ضد الكورد، لذلك يتم الان ابعاد المسؤولين الكورد بشكل مستمر.