مجتمع
صاحبة مركز تجميل في أربيل تهدد بمقاضاة وسائل اعلام

صاحبة مركز تجميل في أربيل تهدد بمقاضاة وسائل اعلام


شفق نيوز/ هددت صاحبة مركز "سلفانا" للتجميل في محافظة أربيل، سلفانا دلشاد، اليوم السبت، بمقاضاة وسائل اعلام محلية.

وقالت سلفانا دلشاد لشفق نيوز انها ستلجأ لمقاضاة اصحاب الصفحات والمواقع الاخبارية التي تناولت خبر وفاتها.

وأفاد عضو اللجنة الامنية في مجلس محافظة بغداد سعد المطلبي يوم أمس الجمعة بأن اللجنة وجهت بفتح تحقيق حول تداعيات تكرار مصرع اصحاب مراكز التجميل في العاصمة.

وقال المطلبي لشفق نيوز، انه "لا يمكن تحديد موقف قبل انتهاء التحقيقات والتقارير من الجهات الرسمية التي على ضوئها يتم التحرك مع عمليات بغداد والشرطة المحلية".

ولم يستبعد المطلبي ان يكون تكرار هذه الحوادث يعود الى انه "ربما حوادث طبيعية او تسمم او هناك جهات متعمدة او ابتزاز او منافسة".

وتوفيت مساء الخميس رشا الحسن صاحبة مركز "فيولا" للتجميل المعروف في العاصمة الاتحادية بغداد.

ونعى المركز في بيان رسمي مقتضب، الحسن قائلا انها "توفيت اثر خفقان بالقلب مساء الخميس".

الى ذلك قال المتحدث باسم وزارة الصحة سيف البدر لشفق نيوز، ان الحسن وصلت وقت الغروب الى المشفى وهي في حالة اختناق لتفارق الحياة بعد قليل من وصولها.

وأضاف ان الجثة تم ارسالها الى دائرة الطب العدلي في بغداد لإجراء تشريح عليها والوقوف على أسباب الوفاة.

يأتي هذا في وقت توفيت فيه رفيف الياسري 33 عاما وهي خبيرة تجميل في العاصمة بغداد نهاية الأسبوع الماضي داخل منزلها في ظروف غامضة.

وكانت وزارة الداخلية العراقية قد أعلنت في وقت سابق النتائج الاولية الياسري، حيث ذكر بيان للوزارة "خلال المؤشرات الأولية والمتابعات التحقيقية، أن سبب خبيرة التجميل الدكتورة رفيف الياسري هو تناول جرعة دوائية كانت لها تأثيرات سلبية على سلامتها وأودت بحياتها وننتظر نتائج التحليل النهائي والتشريح من الطب العدلي".

واضافت أن "موضوع وفاة الياسري قد صاحبها إطلاق شائعات وأخبار غير صحيحة واخذ منحى آخر في الاستهداف السياسي وتضليل الرأي العام لتحقيق غايات معينة".